الإمارات

الاتحاد

«الهلال» يطلق مشروعاً لتحويل بقايا الأطعمة إلى سماد عضوي

الهلال الأحمر يكرم بلدية العين لجهودها في مشروع حفظ النعمة (من المصدر)

الهلال الأحمر يكرم بلدية العين لجهودها في مشروع حفظ النعمة (من المصدر)

عمر الحلاوي (العين)

أطلقت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مشروعا لحفظ النعمة وتحويل متبقيات أطعمة المطاعم إلى علف حيواني وسماد عضوي وإعادة تعبئة وتغليف وجبة الغذاء للزبون للتصدق، وذلك في إطار منع التلوث الغذائي والحد من هدر الغذاء والتخلص من كميات الأطعمة التي تعاني منها شركات النظافة وتدوير النفايات، جاء ذلك في إطار إعلان الهيئة عن الأسر المواطنة الفائزة في مشروع حفظ النعمة على مستوى مدينة العين.
وسلمت الهيئة الأسر المواطنة الفائزة بجائزة المنزل المثالي، فئة حفظ النعمة، الشهادات التقديرية بالتعاون مع بلدية العين في مجلس المتعرض العفاري التابع لشؤون المجالس في ديوان ولي العهد، والمتمثلة في أسرة أبناء حمد بن سهيل بن عويضة الخيليي، وأسرة أبناء فرحان محمد الأحبابي، وأسرة سلمى خلفان الظاهري، بالإضافة إلى أسرة صبحه محمد الشامسي، وأسرة محمد الغبشي علي العامري.
وجرى تكريم مانع الاحبابي ممثلا لبلدية العين لتعاون البلدية مع الهلال الأحمر في نجاح مشروع حفظ النعمة علي مستوى مدينة العين وضواحيهاوقال سلطان الشحي مدير مشروع حفظ النعمة بالهلال أن أهدافا ثلاثة رئيسية يحققها المشروع تتمثل في استمرار الكرم وحفظ النعمة ومنع هدر الغذاء والتكافل المجتمعي، موضحاً أن مشروع حفظ النعمة لا يقتصر على الجانب الغذائي بل يتضمن التبرع بالكساء والأثاث المستعمل، لافتاً إلى أنه تم اختيار الأسر الفائزة وفق معايير، حسن الاستقبال والتعامل مع الموظفين في مشروع حفظ النعمة، وجودة الأطعمة والمحافظة علي قيمتها الغذائية، وكمية الطعام وتوزيعها علي المحتاجين ومشاركة أفراد الأسرة في توزيعها لغرس ثقافة العطاء داخل الأسرة.

اقرأ أيضا

إجازات مدفوعة لحالات استثنائية من موظفي الحكومة الاتحادية