الاتحاد

الاقتصادي

مبادلة للتنمية تتملك 30 % من تنقية


تملكت شركة مبادلة للتنمية حصة نسبتها 30 بالمائة في شركة 'تنقية'، وهي شركة خاصة تم تأسيسها في المنطقة الحرة بالفجيرة لتمويل وبناء وتملك وتشغيل منشآت جمع ومعالجة مياه الصرف الصحي· ومنحت 'تنقية' امتيازاً مدته 33 عاماً لإدارة قطاع الصرف الصحي في المناطق الواقعة تحت إشراف بلدية الفجيرة، بما فيها قدفع ومربح·
وأشاد معالي خلدون خليفة المبارك الرئيس التنفيذي لمبادلة للتنمية بالرؤية السديدة لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الفجيرة، والتي بفضلها 'تم توفير حل يساهم في تحقيق الأهداف البيئية للإمارة خلال الـ25 عاماً القادمة'· وقال معاليه: يعتبر هذا الحل نموذجاً مثالياً للشراكة بين القطاعين العام والخاص في مجال الصرف الصحي داخل الدولة'·
ويتزامن تملك مبادلة للتنمية لحصتها في شركة 'تنقية' مع الإعلان عن الانتهاء من وضع الترتيبات المالية للمشروع في 5 أبريل ·2005 وقد بدأت أعمال بناء منشآت المشروع خلال هذا العام حيث ينتظر اكتمالها ومن ثم تدشينها عام ·2007 وتضم قائمة المساهمين في 'تنقية' مجموعة انفراستركشر كابيتال غروب والتي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، ولديها عمليات في الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي· وهي تتولى أيضاً رعاية وتطوير المشروع· كما تضم القائمة أيضاً الشركة التجارية لما وراء البحار، والتي تملكها بالكامل حكومة الفجيرة·
ومن بين أهداف مبادلة للتنمية التطوير والاستثمار في مشاريع وشراكات صناعية وتجارية إستراتيجية داخل الدولة وخارجها، وتتضمن استثمارات مبادلة الخارجية حصة في تسع مناطق استكشافية نفطية بالجماهيرية الليبية، بالإضافة إلى حصة نسبتها 25 بالمائة في مؤسسة ليسبلان الهولندية والتي تعمل في مجال إدارة أساطيل السيارات· أما استثماراتها داخل الدولة ودول المنطقة، فتضم حصة قدرها 51 بالمائة في شركة دولفين للطاقة· وللشركة أيضاً أسهماً في كل من شركة الدار العقارية والشركة الوطنية للتبريد المركزي وشركة أبوظبي لبناء السفن ومركز إمبريال كولدج لندن لعلاج وأبحاث السكري بأبوظبي، كما تقوم بتطوير مشروع الحرم الجديد لجامعة الإمارات العربية المتحدة في العين بنظام الشراكة بين القطاعين العام والخاص·

اقرأ أيضا

الإمارات تتصدر دول المنطقة في سرعة اتصال النطاق العريض الثابت