صحيفة الاتحاد

ثقافة

نور الدين محقق يوقع أعماله الجديدة في مكتبة فرنسا بالمغرب

عبير زيتون (رأس الخيمة)

احتفى الدكتور نور الدين محقق، الكاتب والباحث الأكاديمي المغربي مؤخرا في مكتبة فرنسا بالدار البيضاء بتوقيع اصداراته الروائية والنقدية الجديدة الصادرة عن دار النايا للدراسات والنشر (بيروت) بمناسبة وصولها وتوزيعها في المغرب.
وأصدر الكاتب محقق ضمن الحفل الذي شهد نقاشا حول أعماله وانجازاته النقدية والبحثية رواية «زمان هيلين» وهي رواية تجربة وثقافة في الوقت ذاته كسيرة عشق لجيل بأكمله كابد وعانى من أجل هذا العشق الممزوج بتعبير المفكر المغربي عبدالكبير الخطيبي لكل من الحياة والتعلم، عشق للآداب والفنون من جهة وعشق للذات وللآخر الذي هو مرأة لها من جهة أخرى وفق تعبير الدكتور محقق.
وأوضح الكاتب المحقق في تصريحه لـ«الاتحاد» ان البناء الفني للرواية يقوم على تعددية الأصوات من جهة وعلى البعد الثقافي في عملية انفتاحها على المجال الثقافي العالمي من جهة أخرى.
وعلى مستوى البحث النقدي أصدر الدكتور محقق الى جانب كتاباته النقدية السابقة والمتمثلة في «شعرية النص المرئي ونجيب محفوظ» و«شعرية الحكي والسينما وشعرية الصورة» كتابا جديدا حول شعرية الكلام الروائي في الرواية بشكل عام والرواية المغربية بشكل خاص وهو كتاب تعريفي نقدي حواري.
كما وقع الدكتور محقق ضمن الحفل في مكتبة فرنسا كتاب «هكذا تكلم نور الدين محقق» وهو للدكتور أحمد الدمناتي وهو عبارة عن حوار ثقافي طويل أجراه الدكتور والباحث الأديب أحمد الدمناتي حول الكتابة بمختلف تجلياتها وأبعادها من جهة ومن جهة ثانية هو أقرب للسيرة الثقافية لجيل من الكتاب الذين مروا بتجربة عشق الكتابة.
يذكر ان الدكتور نور الدين محقق كاتب وباحث أكاديمي مغربي متخصص في المجال السردي صدرت له العديد من الكتب البحثية والنقدية بالاضافة الى الروائية.