الاتحاد

دنيا

غرفة خاصة لـ"السيلفي" في جيم نيوزيلندي

غرفة "السيلفي"

غرفة "السيلفي"

أبوظبي (الاتحاد)

أصبح التقاط الصور الشخصية، المعروفة باسم «السيلفي»، بمثابة هوس كبير، يسيطر على عشرات الآلاف من الأشخاص حول العالم، لاسيما مُرتادي الصالات الرياضية.
لذلك قررت إحدى الصالات الرياضية في نيوزيلاندا تخصيص ما أطلقت عليها «غرفة السيلفي»، حتى يتمكن ممارسو الرياضة من التقاط صور السيلفي بداخلها، وجهزتها بمرايا ضخمة وإضاءة خاصة حتى تبرز عضلات الرياضيين.
ولاحظت إدارة الصالة الرياضية «Anytime Fitness» أن من الأفضل تخصيص غرفة لصور السيلفي لعدم إزعاج بقية المشتركين، واقتحام خصوصيتهم، كما أنه يؤثر على تركيز محبي السيلفي، ويقتطع من وقت تمارينهم، حسبما ذكر موقع dailymail.
وقالت مديرة الجيم زينيا تريل: «إنها الصالة الرياضية الأولى التي تتخذ تلك الخطوة بتخصيص غرفة للسيلفي، بهدف تدعيم متابعة المشتركين لمستواهم في اللياقة البدنية، وتطوير عضلاتهم من خلال الصور».

اقرأ أيضا