الاتحاد

الاقتصادي

ولي عهد دبي يكرم الفائزين بجوائز محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب


دبي- 'الاتحاد': كرم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع مساء أمس الفائزين بجائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، التي تعتبر الأولى من نوعها في دولة الإمارات لتكريم الشباب المواطنين والعرب في مجال الأعمال والتجارة·
وفي كلمته التي ألقاها خلال الحفل الذي أقيم في غرفة تجارة وصناعة دبي، وحضره حشد كبير من المدعوين من كبار الشخصيات وممثلي الشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة، أكد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس إدارة مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، على اعتماد المؤسسة لنهج متميز يمزج بين أفضل ممارسات مؤسسات تمويل ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة، ونخبة من المفاهيم المبتكرة التي تتجاوز عملية التمويل الميسر نفسها لتشمل خدمات وتسهيلات غير مسبوقة وبرنامج نشط للمشتريات الحكومية، ليس فقط لتعظيم آفاق نجاح المشاريع المقامة تحت مظلة المؤسسة، وإنما أيضاً لتوفير المزيد من الفرص الاستثمارية النوعية للشباب المستفيدين من خدماتها·
وقال الشيخ حمدان بن محمد: 'نجحت المؤسسة بإطلاق مبادرات نوعية تضاعف عدد المستفيدين من خدماتها، وتمهد الطريق لظهور جيل جديد من رجال الأعمال الشباب القادرين على خوض غمار عالم الأعمال بثقة كبيرة اعتماداً على الخدمات والتسهيلات النوعية التي تقدمها المؤسسة'·
وأوضح: 'تأتي جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب في مقدمة هذه المبادرات، كمحفز رئيسي للشباب نحو مزيد من التميز والإبداع· وقد عكست الجائزة التي أطلقت العام الماضي نتائج إيجابية كبيرة حيث شكلت نقطة انطلاق للعديد من المشاريع الفائزة في السنة الماضية، وكانت بمثابة حجر الأساس الذي استندت عليه هذه المشاريع لتحقيق نجاحات حقيقية وإنجازات كبيرة نأمل أن تشكل مثالاً يحتذى لباقي المشاريع العاملة تحت مظلة المؤسسة'·
وأكد الشيخ حمدان بن محمد على التزام المؤسسة بمواصلة العمل على إتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من الشباب على الدخول إلى قطاع الأعمال وإقامة مشاريع ناجحة خاصة بهم معبراً عن أمله بأن يتحول كل مشروع يتم إطلاقه تحت مظلة المؤسسة إلى نواة لشركة كبرى أو مجموعة تجارية رئيسية في المستقبل·
وأضاف: 'كلنا ثقة بقدرات شبابنا على تحقيق هذا الهدف الاستراتيجي، ليساهموا بفعالية في نمو وازدهار البلاد في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وأخيه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي'·
وأشار إلى توسيع نطاق الجائزة لتشمل مشاركات من مختلف أنحاء العالم العربي، وقال: 'إيمانا منا بأهمية دعم وتطوير هذا القطاع وتحفيز المبدعين فيه، قمنا بمد نطاق جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، ليشمل المشاريع القائمة ضمن القطاع في مختلف أنحاء العالم العربي'·
وأوضح: 'يسرنا أن الجائزة حظيت باهتمام واسع النطاق فقد وجدت لتحفيز أصحاب هذه المشاريع على الارتقاء بمستوى أداء مشاريعهم وتعزيز قدراتها التنافسية· كما يسعدنا تميز مستوى وأداء المشاريع المشاركة ضمن مختلف فئات الجائزة ففي عالم اليوم الذي يتسم بتنافسية غير مسبوقة يصبح التميز الطريق الوحيد للتفوق'·
وتضمنت جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب 13 فئة مختلفة، إلى جانب الجوائز الخاصة حيث فاز بجائزة أفضل عمل تجاري عربي لفئة الرجال عبد الله الشلفان من شركة أسيج المتحدة من دولة الكويت، وفازت بجائزة أفضل عمل تجاري عربي لفئة الإناث هدى محمد عبد الله من شركة خدمات الشحن الشاملة والسفريات من مملكة البحرين·
وفاز نايف الهريس من شركة بلاتيكس الصناعية بجائزة أفضل مشروع في قطاع الصناعة، وفاز جمعة محمد عبيد الفلاسي من 'التقنية للحلول الأمنية' بجائزة أفضل مشروع في قطاع تقنية المعلومات، كما فاز بجائزة أفضل مشروع في قطاع السياحة علي السلمان من شركة 'الباص العجيب للسياحة'، وذهبت جائزة أفضل عمل في قطاع التعليم إلى آمنة المناعي من مدرسة دار العلوم النموذجية، وحصلت الدكتورة لميس الشامسي من مؤسسة 'شفاء' على جائزة أفضل مشروع في قطاع الرعاية الصحية، في حين نال جابر الخوري من مؤسسة 'دوبايك للتجارة' جائزة أفضل مشروع في قطاع تجارة التجزئة، وفاز إبراهيم المنصوري من شركة الطموح لخدمات التنظيف بجائزة أفضل مشروع في قطاع الاستشارات والخدمات المهنية، أما جائزة أفضل مشروع في قطاع الخدمات فقد حصل عليها أحمد الهاملي من مطعم ومقهى الأروكسترا، وفاز بجائزة أفضل عمل في قطاع إدارة الخدمات والعقارات خالد السويدي من 'جلوبال تك'، كما حصل فهد سلطان بن سليمان من 'ميديا هب دبي' على جائزة أفضل مشروع في قطاع التسويق والترويج، وفازت فاطمة خالد العطار من 'انتيريور دوت كوم' بجائزة أفضل مشروع في قطاع التصميم·
وبعد ترشيح الفائزين في مختلف فئات الجائزة لجائزة أفضل رجل أعمال شاب وأفضل سيدة أعمال شابة فاز جمعة محمد الفلاسي بجائزة أفضل رجل أعمال، في حين فازت الدكتورة لميس حمدان الشامسي بجائزة أفضل سيدة أعمال·
كما تم خلال الحفل توزيع عدد من الجوائز الخاصة، حيث فازت هيئة كهرباء ومياه دبي بجائزة أفضل دائرة حكومية في دعم مشاريع الشباب، وفازت إينوك بجائزة أفضل مؤسسة شبه حكومية في دعم مشاريع الشباب، وفازت كليات التقنية العليا - كلية دبي للطالبات بجائزة أفضل مؤسسة تعليمية في التثقيف في مجال الأعمال، كما فازت داماس للمجوهرات بجائزة أفضل مؤسسة خاصة في دعم مشاريع الشباب، وفاز فريق مدرسة المواكب الخاصة بجائزة مسابقة التاجر الصغير المخصصة لطلاب المدارس، في حين حصل فيصل البناي، مؤسس شركة أكسيوم تيليكوم على جائزة شخصية العام الشابة لقطاع أعمال الشباب·
الجدير بالذكر أن جائزة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب تقام برعاية نخبة من المؤسسات الوطنية وهي داماس، سوق المنطقة الحرة بمطار دبي، مجموعة العباسي وبنك دبي الوطني·

اقرأ أيضا

المنصات الرقمية.. داعم محوري للقطاع العقاري