الاتحاد

الملحق الرياضي

محمد القاسمي والمدني إلى «أولمبياد الشباب»

محمد القاسمي يواصل الاستعداد للمشاركة في ألعاب الأرجنتين (من المصدر)

محمد القاسمي يواصل الاستعداد للمشاركة في ألعاب الأرجنتين (من المصدر)

سامي عبد العظيم (رأس الخيمة)

أعلن اتحاد رفع الأثقال، تأهل الشيخ محمد القاسمي ومي المدني إلى دورة الألعاب الأولمبية للشباب التي تستضيفها الأرجنتين في بيونس آيرس من 6 إلى 18 أكتوبر المقبل، وذلك في إنجاز جديد يضاف إلى سلسلة الإنجازات القارية والدولية للعبة، خصوصاً بعد المشاركة في نسختي أولمبياد لندن 2012 وريو 2016.
وأكد فيصل الحمادي، أمين سر الاتحاد عضو المكتب التنفيذي الآسيوي، أن الاتحاد الدولي للعبة خاطبهم رسمياً بإعلان تأهل الشيخ محمد القاسمي، ومي المدني إلى النهائيات بعد العقوبات التي طالت بعض الدول واستبعادها من المشاركة في الحدث العالمي المرتقب، موضحاً أن الإنجاز الجديد للأثقال ثمرة جهود كبيرة بذلت من الاتحاد بقيادة سلطان بن مجرن والأعضاء والجهاز الفني بقيادة المدرب التونسي رضا العياشي والمدربة المصرية هبة عبد الرحيم، وذلك في ظل الظروف الصعبة التي تواجه الاتحاد وعدم وجود صالة مهيأة للتدريبات، فضلاً عن المعاناة الحالية في الصالة التي يستخدمها الاتحاد بسبب ضيق المساحة، وعدم توافر البيئة المناسبة أمام الرباعين والرباعات.
وأضاف: «الإنجاز الجديد يجب أن يكون دافعاً للبحث عن أفضل الخيارات التي يجب أن تمثل أساس المرحلة المقبلة، في ظل حالة الإحباط التي ترافق الرباعين والرباعات، إثر الظروف الصعبة التي تواجههم في إجراء التدريبات، خصوصاً بعد تعذر استضافة بطولة غرب آسيا للأندية في دبي المقررة سبتمبر الحالي، بسبب عدم وجود صالة».
وتابع: «نسعى لأفضل ما يمكن أن يمنحنا فرصة تخطي الصعوبات التي تواجهنا، ونتمنى الوصول إلى أكبر شريحة من الرباعين والرباعات على مستوى المدارس والأندية والجامعات، وسعينا خلال الفترة الماضية إلى بعض الشراكات مع المهتمين باللعبة، لأننا ندرك أهمية البحث عن المخرجات التي تساعدنا على تحقيق التطلعات المطلوبة، ومتابعة رحلة التطور التي بدأت في الفترة السابقة، في ظل توافر العناصر الممتازة من الرباعين والرباعات في الأوزان المختلفة». وأوضح «الاتحاد يسعى لتوفير الظروف المناسبة التي تمنحهم فرصة الإعداد الجيد لرباعينا قبل الانتقال إلى الأولمبياد، والبحث عن فرصة لإقامة معسكر إعدادي يلبي الطموحات، ويمنحهما فرصة الأداء المشرف، في ظل المنافسة القوية المتوقعة من آلاف الرياضيين حول العالم».

اقرأ أيضا