الاتحاد

منوعات

"نجوم المستقبل الطبي".. يبهرون العالم بـ"مشاريع ذكية"

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

ثلاجة ناطقة، جهاز لعلاج الصرع، جهاز ذكي للمساهمة في علاج الأمراض النفسية، كلها مشاريع عالمية، شارك فيها 9 طلاب من المدارس الثانوية في أبوظبي والعين ضمن مبادرة، «نجوم المستقبل الطبي» في «برنامج المعرفة لأكاديمية وارتون العالمية للقادة الشباب» بجامعة بنسلفانيا بمدينة فيلادلفيا بولاية بنسيلفانيا الأميركية مؤخراً، بتنظيم من جمعية «البيت متوحد» ومجموعة «في بي إس» للرعاية الصحية، وبالتعاون مع الاتحاد للطيران، وعادوا بخبرات ومهارات كثيرة، حيث شكلت هذه المبادرة بالنسبة لهؤلاء الشباب نقطة تحول في حياتهم الدراسية، كما أكسبتهم العديد من المهارات في مجال التواصل والمعرفة العلمية والقيادة والمسؤولية والاستقلال، والاعتماد على النفس، والقدرة على اتخاذ القرار.
مكّن البرنامج الطلاب من التعلم في واحدة من أفضل كليات إدارة الأعمال في العالم على يد خبراء أكاديميين مرموقين، بما في ذلك أعضاء هيئة التدريس في كلية وارتون، كما تعلموا مبادئ ريادة الأعمال، وأبحاث السوق، والمحاسبة، والإعلان والتسويق، والإدارة، والخطابة.

خبرات ومعارف
قال سيف علي القبيسي، رئيس مجلس إدارة جمعية «البيت متوحد»: «إن الاستثمار في تطوير الخبرات والمعارف العلمية لشباب الوطن من الأهداف الرئيسة للجمعية، ونحن فخورون بمساهمتنا في تحقيق هذه الأهداف من خلال توفير هذه الفرصة الرائعة للطلاب».
وأضاف أن الفرص سوف تستمر في قطاع الرعاية الصحية في النمو بشكل كبير عاماً بعد عام، لزيادة عدد الإماراتيين العاملين في مجال الرعاية الصحية.
ومن جانبه، قال الدكتور شمشير فاياليل، إن الرعاية الصحية لا تقتصر على الأطباء والممرضات فقط، فهذا القطاع واسع جداً، وتوجد فيه العديد من الفرص المتاحة، وطوّرنا من خلال تعاوننا مع جمعية «البيت متوحد» لتنفيذ مبادرة «نجوم المستقبل الطبي»، لتطوير التعليم لدى طلابنا المتفوقين.

علاج الصرع
يعتبر جميع الطلاب المشاركين في هذا البرنامج فائزين، لا سيما أنهم قدموا أفكاراً وحلولاً ذكية لعلاج بعض الأمراض المزمنة، إلى جانب استفادتهم من دورات تكوينية في مجال الاستثمار بالمشاريع الطبية والرعاية الصحية، ومن بين هؤلاء الطلاب، أحمد الرميثي الذي حظي مشروعه بالإعجاب، وكان المشروع الذي اقترحه الرميثي الطالب بمدرسة الاتحاد النموذجية على مجموعته، التي تضم طلاباً من مختلف الجنسيات بأميركا، عبارة عن جهاز لعلاج الصرع، مؤكداً أنه تم اختياره للمسابقة من طرف جهاز أبوظبي للاستثمار ضمن برنامج التحضير المبكر للثانوية العامة الذي ينظم عدة مسابقات علمية للطلاب المميزين، والجهاز الذي يطلق عليه «EPX»، عبارة عن جهاز يتم وضعه على الرأس له القدرة على إيقاف نوبات الصرع بشكل فوري، وقد تعلم خلال هذه المبادرة التواصل مع الآخر وتحمل المسؤولية والاعتماد على النفس، واحترام الرأي الآخر، والانصات والمشاركة والإقناع، وشعرت أنني أصبحت أكثر نضجاً.إبداع وابتكار
وقد استفاد الطلاب من رحلات ميدانية إلى مستشفى الأطفال الذين يعانون أمراضاً نادرة، كما استفادوا من تكوين علاقات جديدة مع طلاب من مختلف الجنسيات، واكتسبوا مهارات علمية وطبية جديدة، تؤهلم لخوض تجارب أكبر وأعمق، وتعلموا من خلال هذه التجربة القدرة على الإبداع والابتكار في مجالات عدة،، خاصة عبر جلسات العصف الذهني.

ثلاجة «ناطقة»
في محاولة لإيجاد حلول وعلاجات لبعض المشاكل اليومية سواء الصحية أم المؤثرة على الصحة بطريقة مباشرة، نجح هامل القبيسي، من مدرسة الاتحاد وزملاؤه من مدارس روسية وصينية وأميركية، في تطوير ثلاجة ذكية ناطقة، حيث تخبر مستخدميها بوجود بعض المواد التالفة أو باقتراب انتهاء صلاحيتها، مؤكداً أن هذه الثلاجة موجودة الآن في الأسواق، لكن بتكلفة أعلى ومميزات أقل، مؤكداً أنه سيتم استعمال بيانات البرادات القديمة أو المستعملة في إطار إعادة التدوير في الثلاجات الجديدة، للوصول إلى ثلاجة مثالية بسعر مناسب.
وأشار القبيسي، الذي نجح مشروعه بمشاركة زميله خليفة الخوري، ضمن مبادرة جهاز أبوظبي للاستثمار، في اكتشاف أنواع من الحساسية عند المرضى عن طريق جهاز عبر «بصمة اليد»، إلى أنه استفاد من هذه المشاركة، واعتبرها نقطة تحول في حياته الاجتماعية والدراسية.

اقرأ أيضا

ظهور «الفأر الغزال» في غابات فيتنام