الاتحاد

دنيا

الفرقة الموسيقية في شرطة دبي تأصيل لألحان الانتماء للوطن

الفرقة الموسيقية خلال إحدى مشاركاتها

الفرقة الموسيقية خلال إحدى مشاركاتها

تقدم الفرقة الموسيقية في شرطة دبي عروضها الموسيقية في شتى المناسبات الوطنية والرسمية وغيرها من المناسبات المختلفة التي تشهدها دبي، بطريقة تعد تأصيلاً للانتماء الوطني وتعزيزاً للهوية.
وبلغ عدد الحفلات التي شاركت فيها الفرقة بين عامي 1994 و2010 حوالي 3315 حفلة بالإضافة إلى تأليف وتوزيع وتحويل عدد 149 مقطوعة موسيقية، وبلغ مشاركات الفرقة الموسيقية خلال العام 2010 قرابة 230 حفلة، منها 120 مشاركة خاصة بكافة الأنشطة الداخلية لشرطة دبي و 110 حفلات مجتمعية مختلفة، ومنذ بداية العام الجاري بلغ إجمالي الحفلات التي شاركت فيها 91 حفلة قدمت خلالها الفرقة 722 معزوفة.
وقال الرائد محمد عبد الله الشاعر، مدير إدارة الموسيقى في أكاديمية شرطة دبي إن الفرقة الموسيقية التابعة لشرطة دبي تؤدي دورا كبيرا في جانب تعزيز وتوثيق الشراكة المجتمعية وذلك من خلال المساهمة في إنجاح المناسبات والاحتفالات الوطنية والمهرجانات وكافة احتفالات المجتمع ومساندة كافة احتفالات القطاعي العام والخاص، مؤكداً أن رؤية إدارة الموسيقى في شرطة دبي تتمثل بأن نكون الأكثر تميزاً، وان نقدم خدمات موسيقية فريدة وفقاً للمبادئ العسكرية، ورسالتنا التي نسعى لإيصالها تتمثل في تأصيل الانتماء للوطن والمساهمة الفعالة في إنجاح كافة المناسبات الوطنية والمجتمعية، ومساندة كافة إدارات ومراكز شرطة دبي في العروض والمناسبات العسكرية وذلك انطلاقا من قيمنا في التطوير والتحسين المستمر والعمل ضمن روح الفريق الواحد، كما نعمل على بث روح الحماس لدى الارتال العسكرية وضبط خطى المشاة في الطوابير والعروض في الأكاديمية، بالإضافة إلى مساندة كافة إدارات ومراكز ومخافر شرطة دبي والارتقاء بمستوى الأداء الموسيقي و رفع الكفاءة الفنية للعازفين، وصقل وتنمية مهاراتهم وإعداد وتأهيل الكوادر الموسيقية الجديدة، وإعداد المعزوفات المعبرة ورفد الفرقة الموسيقية بما هو جديد من مقطوعات ومارشات عسكرية، وتحديث وتطوير المعزوفات القديمة.
وأوضح الشاعر أن الفرقة الموسيقية تم تشكيلها على مرحلتين، المرحلة الأولى تمثلت بتشكيل فرقة موسيقى النحاس عام 1961، وقدمت عروضها الموسيقية فعلياً في عام 1962، وكان عدد أفرادها في ذلك الحين 18عازفاً فيما يبلغ عدد أعضاء الفرقة النحاسية حاليا 106 عازفين. أما المرحلة الثانية فهي تأسيس موسيقى القرب في العام 1968م، وكان عدد أفرادها في حينه 20 عازفاً، ووصل حالياً إلى 52 عازفاً.
العروض الموسيقية
وأضاف أن فرقة موسيقى شرطة دبي تقدم عروضها الموسيقية في شتى المناسبات الوطنية والرسمية وغيرها من المناسبات المختلفة التي تشهدها إمارة دبي، كما تبدي قيادة شرطة دبي اهتماماً كبيراً بالجانب الموسيقي، فأولت الفرقة جل اهتمامها وتقوم بين الحين والآخر بتزويدها بالآلات والمعدات الموسيقية الحديثة، كما تم إدخال آلات أحدثت نقلة نوعية في العمل الموسيقي، وتم استخدام الحاسب بقسم التأليف والتوزيع الموسيقي بنظام ( كيوبيس ) وهو برنامج يسهل ويساعد الموزع أو المؤلف الموسيقي على توزيع وكتابة النوتة ومن ثم يقوم بتشخيص المعزوفات والمقطوعات ويحولها إلى جميع الآلات الموسيقية المختلفة، وهو برنامج حديث جداً ويضاهي ما يتم استخدامه عادة في الاستوديوهات الخاصة بتسجيل وتنقية الصوت. وأشار إلى أن دعم القيادة العليا في شرطة دبي للفرقة الموسيقية لم يقف عند هذا الحد، فقد زودت قسم التأليف والتوزيع، كونه الرافد والشريان الحيوي للفرقة، بمعدات تسجيل حديثة كي يتمكن القسم برفد الفرقة الموسيقية بالمعزوفات والمقطوعات الحديثة وإعادة تطوير المعزوفات القديمة ليتم عزفها في المناسبات المختلفة.
وقال إنه لمواكبة التطور المتسارع لشرطة دبي والنهضة الحضارية التي تشهدها إمارة دبي تم تزويد إدارة الموسيقى بالكوادر المؤهلة موسيقياً لتغطية جميع الاحتفالات والمناسبات الرسمية وغيرها، بالإضافة إلى انه تم تزويدها بأساتذة متخصصين من حملة درجات علمية في الموسيقى وذلك لتنمية وتأهيل العازفين.
البرامج التدريبية
وذكر أن الفرقة منذ تأسيسها أصبح وجودها في هذه التظاهرات أمراً ضروريا وحيويا، فهي تشارك بشكل فعال ومستمر في إنجاح كافة الاحتفالات الرسمية والشعبية والكرنفالات والمهرجانات المختلفة وافتتاح المعارض والمؤتمرات واستقبال السفن السياحية والأنشطة الرياضية والبطولات المختلفة التي تشهدها إمارة دبي والمشاركة في الأنشطة الموسيقية المختلفة بمشاركة الفرق العالمية.
أبرز المشاركات
وبين الرائد محمد عبد الله الشاعر أنه من ابرز المشاركات المجتمعية خلال العام الماضي، افتتاح برج خليفة، ومرسى السفن الجديد ومهرجان دبي للتسوق وتخريج طلبة المدارس والدورات الصيفية واحتفالات دبي بالعيد الوطني التاسع والثلاثين والمشاركة في بطولة دبي للجواد العربي وبرنامج التربية الأمنية واحتفالات هيئة الصحة بدبي باليوم العالمي للمسنين 2010 ومجموعة عمل الإمارات للبيئة ضمن فعاليات حملة نظفوا الإمارات ومسيرة دبي للعطاء ومسيرة الاتحاد التي نظمتها مؤسسة دبي للأعلام واحتفالات وزارة الشؤون الاجتماعية بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة ومشاركة الكليات والمدارس في بعض الأنشطة مثل تكريم الطالبات أو حفلات التخرج المدرسية ومهرجان عيد الفطر وعيد الأضحى بقرية التراث، وغيرها من الفعاليات والنشاطات المجتمعية، إضافة إلى المشاركات الخارجية في تدشين خط طيران الإمارات بمدينة مانشيستر البريطانية عام 1993، ومهرجان ثقافات وحضارات شعوب العالم بالجزائر 2006.
وأشار الرائد الشاعر إلى أن الفرقة قامت بتأليف وتوزيع العديد من المقطوعات الموسيقية، بلغ مجموعها12 معزوفة خلال العام 2010م، ومن أبرزها مقطوعة دبي يا فخر العرب وتلحين نشيد أكاديمية شرطة دبي لحفل تخريج الطلبة المرشحين لعام 2010 وهي بعنوان ( يا خليفة ) من كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسلاماً يا داراً بها عاش زايد، ومعزوفة حب الوطن.
وأكد أن عطاء الفرقة الدائم جعلها من الفرق المرموقة، ومن أساسيات النجاح هو التخطيط للمستقبل من اجل المحافظة على إنجازاتها، وعلى ضوء ذلك حصلت الفرقة على العديد من شهادات الشكر والتقدير بالإضافة لعدد من الدروع والهدايا التذكارية من مختلف الجهات الرسمية والشعبية.


كفاءة أعضاء الفرقة
أوضح مدير إدارة الموسيقى أن نشاط الفرقة الموسيقية اليومي يشمل العديد من البرامج التدريبية المختلفة التي تهدف إلى رفع كفاءة أعضاء الفرقة الموسيقية للرقي بالعمل الموسيقي إلى أرقى المستويات، فهناك تدريب يومي على المعزوفات والمقطوعات الموسيقية، وتدريب على التشكيلات والعروض وصقل وتأهيل مهارات العازفين. بالإضافة إلى قسم التأليف والتوزيع الموسيقي الذي يقوم بنشاطه المعتاد في تأليف وتوزيع المقطوعات والمعزوفات الموسيقية .

اقرأ أيضا