الاتحاد

الاتحاد نت

تداول صور "مزعومة" لصالح والحروق تملأ وجهه

تداولت منتديات وصفحات على موقعي التواصل الاجتماعي "تويتر" و"فيس بوك" صورا قالت إنها للرئيس اليمني علي عبدالله صالح، وهو يرقد على سريره بالمستشفى العسكري بالسعودية.

وتظهر الصورة "المزعومة لعبد الله صالح" الحروق التي طالت وجهه جراء القصف الذي تعرض له داخل مسجد النهدين التابع للقصر الرئاسي في مطلع الشهر الماضي، وفقا لموقع "إم بي سي".

وكان مسؤول رفيع في الرئاسة اليمنية قد قال: إن تأجيل بث خطاب الرئيس صالح يعود لقرار الأطباء المعالجين له، لأسباب طبية بحتة.

وأفاد السكرتير الإعلامي للرئيس اليمني أحمد الصوفي "لقد تحدثنا مع الأطباء المعالجين للرئيس حول رغبتنا في نقله من المستشفى الذي يعالج فيه إلى قصر المؤتمرات بالرياض، وقمنا بتجهيز الاستديو لإجراء الحوار، لكنهم نصحونا بعدم مغادرته المستشفى في الوقت الراهن، خاصة أنه كان قد أجرى عددا من العمليات التجميلية، وأن خروجه من المستشفى قد يعرض وجهه إلى الأتربة والغبار الذي قد يؤثر على مسار العملية التجميلية".

اقرأ أيضا