الاتحاد

الإمارات

«صندوق الزكاة»: مشروع «كافل» يقدم مساعدات لـ 44 حالة

قدم مشروع “كافل” الذي أطلقه صندوق الزكاة مساعدات مالية إلى 44 من مستحقي الزكاة من الأيتام وأسرهم بإجمالي قيم مالية بلغت مليوناً و130 ألف درهم منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر مايو الماضي، بهدف توفير الحياة الكريمة لهم وفق توجيه المزكين لصرف هذه الأموال في مصارفها الشرعية، بحسب محمد سليمان البلوشي مدير إدارة مستحقي الزكاة بالصندوق.
وقال البلوشي في تصريح لـ “الاتحاد” إن مشروع “كافل” يندرج تحت مصرف الفقراء والمساكين ويهدف إلى رعاية الأيتام ودعمهم مادياً ومعنوياً، وذلك اقتداء بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم “أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين” وأشار بالسبابة والوسطى.
وأضاف أن الصندوق حدد عدة أهداف للمشروع منها دمج اليتيم في المجتمع، والعمل على توفير مصدر رزق يؤمن الحياة الكريمة لأسرة اليتيم، كما يشمل مشروع الأيتام والأرامل اللاتي لديهن أطفال أقل من 15 سنة.
ووفقاً للوائح، يطلب الصندوق من الراغبين في التقدم للمشروع، ضرورة تقديم شهادة راتب الأم مع كشف الحساب وعقد العمل، وفي حال أن الأم مطلقة أو أرملة شهادة من المحكمة بعدم الزواج وعدم العمل، علاوة على تقديم عقد الإيجار موثق وفاتورة الماء والكهرباء، وحصر إرث وشهادة الوفاة وشهادة مديونية من البنك موضح فيها القسط الشهري إن أمكن، وصور جوازات الأسره كاملة، إضافة إلى إقامة سارية المفعول لغير المواطنين وصورة شخصية لمقدم الطلب.
وحدد الصندوق المتطلبات اللازمة للمواطنين حيث لابد من تقديم شهادة دائرة الأملاك والأراضي وشهادة الدائرة الاقتصادية، وشهادة من وزارة الشؤون الاجتماعية وجواز سفر الخادمة والسائق وراتب المتوفى من جهة المعاشات والتأمينات الاجتماعية وخلاصة القيد للمواطنين.
وأتاحت إدارة الصندوق أيام الاستقبال لمقدمي الطلبات (الأحد والاثنين والثلاثاء) من الثامنة والنصف صباحاً وحتى الثانية عشرة ظهراً، مع ضرورة ألا تتجاوز جميع المستندات المطلوبة مدتها ثلاثة أشهر ما عدا كشف الحساب البنكي ستة أشهر، ولابد من إحضار جوازات السفر الأصلية لجميع أفراد الأسرة ولن يتم استقبال طلب من دون الجواز الأصلي، وفي حالة عمل أحد الأبناء يرفق شهادة الراتب مع كشف الحساب، وإذا وجدت رخصة تجارية يوضح فيها قيمة إيرادات الرخص، كما يجب إحضار شهادة إقرار حالة من المحكمة للأبناء التي تزيد أعمارهم عن 20 سنة. (الذكور إقرار حالة عدم العمل، الإناث إقرار حالة عدم العمل – عدم زواج).
كما أطلق صندوق الزكاة برنامج محاسبة ومستحقي الزكاة الإلكتروني 2011، وهو نظام شامل لإدارة المساعدات ويتيح للجمعيات والمؤسسات الخيرية استخدام تطبيقات متكاملة لإدارة وجمع المساعدات بأنواعها المتعددة وإعادة توزيعها على المستحقين بجميع تصنيفاتهم، والذي يعد الأول من نوعه على مستوى الوطن العربي يعالج جمع مبالغ المساعدات مثل الزكاة وزكاة الفطر والصدقات وغيرها من دافعي هذه المساعدات.
كما يعالج البرنامج عملية صرف المساعدات على مستحقيها من خلال دورة عمل متكاملة تبدأ بفتح ملفات للمستحقين ودراسة هذه الحالات (البحث المكتبي والميداني) وتنتهي بعملية صرف المستحقات ومتابعة الدفعات واستخراج التقارير.
وتتلخص أهمية البرنامج في تسهيل وتسريع إجراءات دراسة وصرف المساعدات للمستحقين، إضافة إلى إمكانية تقديم الطلب عن طريق الموقع الالكتروني ومتابعة المساعدة من قبل المستحق عن طريق نظام الاتصال الصوتي والصرف عن طريق أجهزة الصراف الآلي.

اقرأ أيضا