دبي (الاتحاد) شهد اليوم الثاني من فعاليات دبي السينمائي إطلاق المبادرة الجديدة «نجوم الغد» - ستارز أوف تومور، في نسختها العربية، ضمن دورته الـ 13، حيث أعلن المهرجان عن اختيار 5 مواهب سينمائية عربية لتسليط الضوء عليها وعلى أعمالهم الإبداعية في عالم الفن السابع. وتوفر مبادرة «نجوم الغد» بنسختها العربية منصة عالمية، يعلن ويسوق من خلالها عن ممثلين ومخرجين عرب واعدين، الذين من المتوقع لهم أن يحققوا نجاحات باهرة في المهرجان، والساحة الدولية، خلال الأعوام المقبلة، وتم اختيار «نجوم الغد» العرب من قبل مراسلة «سكرين إنترناشونال» في الشرق الأوسط ميلاني جودفيلو، وبدعم من ليز شاكلتون، محرر آسيا، وفيونولا هاليغان، رئيس قسم النقد والتحرير. دعم فني تشمل قائمة «نجوم الغد» العرب النهائية لهذا العام المخرجة اللبنانية مونيا عقل، والممثلة التونسية مريم الفرجاني والمخرج الأردني أمجد الرشيد والممثل السوري سامر إسماعيل والمخرج علاء الدين الجيم، الذين عبروا عن سعادتهم البالغة لاهتمام «دبي السينمائي» لإطلاق مبادرة تسهم في إظهار المواهب الجديدة في عالم السينما. نجومية وشهرة مونيا عقل.. مخرجة لبنانية لمعت موهبتها الإخراجية في فيلمها الروائي القصير «صبمارين»، الذي سيعرض ضمن مسابقة «المهر القصير» لهذا العام، وتدور أحداثه حول أزمة النفايات المروعة في لبنان، وتتحدث عن «هالة» امرأة بروح طفلة شرسة، ترفض قرار الإخلاء، وتتشبث بكل ما تبقى من وطنها، وعن مبادرة «نجوم الغد»، أوضحت أنها سعدت على تعرف الجمهور العربي عن أعمالها المختلفة من خلال هذه المبادرة. تسليط الضوء فيما أكد المخرج المغربي علاء الدين الجيم الذي تنعكس جهوده وموهبته الفنية من خلال فيلمه «حوت الصحرا»، الحائز على جوائز، وحصل على اعتراف دولي من قبل المختصين، يعتبر واحداً من المخرجين الواعدين من أبناء جيله في المغرب، أن «دبي السينمائي» مهرجان احترافي، يهتم بدعم صناع السينما من مختلف أنحاء العالم العربي، مشيراً إلى أن هذه المبادرة ستسهم في إظهار أعمال مميزة، لم يسلط الضوء عليها من قبل، وقال: كلمة نجوم لا تستهويني، المهم أن يتعرف صناع السينما وعشاقها علي وعلى زملائي الآخرين. الببغاء تتضمن قائمة «نجوم الغد أيضاً المخرج الأردني أمجد الرشيد، المشارك في «دبي السينمائي» بفيلم روائي بعنوان «الببغاء»، ضمن مسابقة»المهر القصير«، في عرضه العالمي الأول، لافتاً إلى أنه عمل فني بإخراج مشترك مع دارين سلام، حول قصة مثيرة لحياة عائلة. مستقبل باهر وضمن المبادرة اختير الممثل السوري سامر إسماعيل، الذي اشتهر بأدواره التلفزيونية في العالم العربي، بعد أول ظهور له على الشاشة الكبيرة، في فيلم «المختارون»، للمخرج الإماراتي علي مصطفى، حيث تدور الأحداث في مستقبل بائس تعمّه الفوضى، بسبب تلوث المياه الصالحة للشرب، وكشف سامر أنه يؤدي فيه أداءً رائعاً لا يمكن تجاهله، ومن المتوقع أن يفتح له هذا الدور أبواب مستقبل باهر. مساعدة المواهب وحول إطلاق مبادرة «نجوم الغد»، قالت شيفاني بانديا، المدير الإداري لـ «مهرجان دبي السينمائي الدولي»: إن مهمتنا في المهرجان، منذ انطلاقته عام 2004، وحتى اليوم، دعم ومساعدة المواهب العربية الصاعدة، للوصول إلى النجومية والساحة الدولية، ومن هنا كلنا ثقة بأن إطلاق مبادرة «نجوم الغد»، بالتعاون مع«سكرين إنترناشونال»، ستعزز مهمتنا، ونهنئ المرشحين النهائيين، ونحن نتطلع قدماً لرؤية أعمالهم المستقبلية، وتحقيقهم مزيداً من النجومية.