الاتحاد

عربي ودولي

صحيفة فرنسية: بالوثائق قطر تدعم الإرهاب في الصومال

صورة من موقع صحيفة "ميديابارت" (من المصدر)

صورة من موقع صحيفة "ميديابارت" (من المصدر)

أبوظبي (مواقع إخبارية)

في كشف جديد عن الوجه القبيح للنظام القطري الداعم للإرهاب، كشفت صحيفة «ميديابارت» الفرنسية عن أن وثائق سرية أظهرت أن الدوحة عرقلت جهاز المخابرات الصومالي عن أداء عمله في مكافحة الإرهاب. وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى وثيقة مؤرخة بتاريخ 2 سبتمبر الحالي، توضح أن فهد ياسين نائب مدير المخابرات الصومالية والمدير السابق للقصر الرئاسي في مقديشيو المعروف بأنه رجل قطر في الصومال؛ تورط في منع الجهاز الاستخباري من أداء مهمته في مكافحة الإرهاب، بما في ذلك مهمته تجاه القائد الأعلى لجماعة الشباب الإرهابية.
وأشارت الصحيفة إلى أن دور «ياسين» تسبب في قرار الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماغو، بإقالة الجنرال عبدالله عبدالله نائب المدير السابق لجهاز المخابرات والأمن الوطني في الصومال.
وأكدت الصحيفة أن الوثائق توضح أن «ياسين» شارك في نشر معلومات حساسة للجمهور، انطوت على تشهير ضد جهاز المخابرات الصومالي، ونائب مدير الجهاز عبدالله عبدالله.
من جانبه، وجه عبدالله عبدالله، اتهامات إلى حسين عثمان حسين مدير جهاز الاستخبارات، ونائبه الحالي فهد ياسين، بعدم التنسيق الكامل ضد تحركات عناصر حركة الشباب الإرهابية بين 2014-2015 و2016-2017، مشيراً إلى أن لديه الدليل.
وكذلك اتهم عبدالله عبدالله نائبَ «ياسين» بتشويه سمعته وسمعة الوكالة عبر حسابه على «تويتر»، وبعدم الامتثال للإجراءات الشكلية لاستكمال مهامه.

اقرأ أيضا

بعد "حالة الطوارئ".. أول دعوى قضائية على قرار ترامب