الاتحاد

الإمارات

طالبات جامعة أبوظبي يشاركن في برنامج التعددية الثقافية في أسكتلندا

تقوم مجموعة من الطالبات المتفوقات بجامعة أبوظبي حالياً بزيارة للبرلمانين البريطاني والاسكتلندي ولقاء بعض أعضائهما، وحضور عدد من الجلسات البرلمانية وذلك للتعرف عن كثب على التجربة البرلمانية في المملكة المتحدة.
وتأتي هذه الزيارة تنفيذاً للبرنامج التدريبي السنوي الذي تنظمه كلية آل مكتوم للتعليم العالي في أسكتلندا هذا العام خلال الفترة من 23 يونيو حتى 19 يوليو الجاري، بهدف تعزيز وعي الطالبات بقضايا التعددية الثقافية، وتطوير المهارات القيادية لديهن حيث تعد زيارة البرلمان عنصراً مهماً من برنامج التدريب في التعددية الثقافية والقيادة.
ويتضمن البرنامج مناقشة عدد من القضايا العالمية المعاصرة بما في ذلك القيادة الإدارية في بيئة متعددة الثقافات والعولمة والوعي بالوضع العالمي وتوسيع فهم الطالبات وتشجيعهن للتعبير عن آرائهن المختلفة حول هذه القضايا وبحث مختلف وجهات النظر ومناقشة التحديات والحلول المطروحة للتصدي لها.
وهذه هي المرة الثامنة التي توفد فيها جامعة أبوظبي مجموعة من الطالبات الأكثر تفوقاً في سنة التخرج للتدرب في كلية آل مكتوم التي تستقبل طالبات من بعض جامعات الإمارات وقطر، علماً بأن اختيار الطالبات يتم وفقاً لمعايير خاصة من بينها أن تكون الطالبة مواطنة وحاصلة على معدل تراكمي يزيد على 300 ولديها مهارات تواصل وقادرة على تمثيل جامعتها ودولتها في الخارج.
وأبدت الطالبات الموفدات سعادتهن بهذه المشاركة التي رأين أنها تعزز الثقة بالنفس من خلال التفاعل مع فئات ثقافية من بلدان مختلفة وتساعدهن على تمثيل الإمارات بشكل جيد وتعريف الآخرين على ثقافتها والمشاركة في حوارات ونقاشات تتعلق بالقضايا المعاصرة.
وأشرن إلى أن الزيارة تسهم أيضاً في تكوين صداقات جديدة دائمة وتطوير مهارات التواصل والقيادة وصنع القرار والتعرف على كيفية رؤية الآخرين للعالم وإدراك وجهات النظر الأخرى والحصول على خبرات جديدة تساعد في خدمة الوطن.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: مبادرة وطنية لترسيخ التسامح وتكريسه في برامج الحكومة