الاتحاد

دنيا

يحيى الفخراني «لازم يحب» في مسلسل إذاعي

يحيى الفخراني

يحيى الفخراني

لأول مرة منذ سنوات طويلة، يغيب يحيى الفخراني عن شاشة رمضان، فهو لن يشارك في السباق الدرامي الرمضاني بسبب تأجيل مسلسلاته بعد أحداث الثورة المصرية، ولكنه قرر أن يوجد من خلال ميكروفون الإذاعة عبر مسلسل إذاعي بعنوان “لازم بابا يحب”، ويشاركه البطولة شيري عادل وياسمين رحمي، وإخراج صفي الدين حسن.
ويقول الفخراني: أعشق ميكروفون الإذاعة؛ لذلك لم أتردد في قبول المسلسل الإذاعي خاصة أنه عمل مهم وأقدم فيه شخصية رجل يفقد زوجته ورفيقة مشواره بشكل مفاجئ فيعاني أزمة نفسية حادة ويفاجأ بأبنائه بعد انتهاء فترة الحداد يجتمعون ليقنعونه بضرورة ألا يستسلم لليأس وأن يحب ويتزوج ومن اجل ذلك يبحثون له عن امرأة جميلة ومثقفه ليستكمل معها مسيرة الحياة وتتوالى الأحداث.
وأوضح أنه لن يبتعد في رمضان المقبل عن الشاشة تماماً، بل سيكون له عمل كرتوني يحكي قصص الأنبياء مثل قصة سيدنا إبراهيم وقصة سيدنا يوسف مع الذئب، وقصة سيدنا يونس مع الحوت، وقصة سيدنا سليمان مع الهدهد، وقصة سيدنا موسى مع السحر والعصا، بالإضافة إلى عدد كبير من القصص الدينية التي ذكرت في القرآن الكريم.
وقال: المسلسل بعنوان “الحيوان في قصص القرآن” مأخوذ من كتاب الكاتب الصحفي أحمد بهجت وأقدم فيه شخصية شيخ طاعن في السن يعيش مع الحيوانات أعواماً طويلة في الصحراء حتى يصبح صديقاً لها فيفهم لغتها وتدور بينه وبينها أحاديث شيقة وجذابة حول عالمها والفرق بينه وبين عالم البشر بهدف توجيه دروس ومعلومات للأطفال.
وأكد الفخراني أن هذا المسلسل سيعرض في توقيت مناسب خاصة في ظل ظهور الفتنة الطائفية، وانتشار ظاهرة البلطجة في الشارع المصري ليستفيد الناس من هذه القصص ويعرفوا دينهم الذي يدعو إلى التسامح والوحدة ونظهر لهم كيف عانى الأنبياء من أجل تمسكهم بدينهم.
وقال: لم أستطع مقاومة أحفادي ونزلت على رغبتهم بالمشاركة في عمل للأطفال. ورغم كل المسلسلات التي قدمتها فإنني خائف لأن الطفل ذكي ولماح ويصعب الوصول له وكنت سعيداً جداً عندما احبني الاطفال في “حمادة عزو” وهديتي لهم هذا المسلسل الكرتوني.
وقال انه كان من المقرر ان يقدم هذا العام مسلسلاً بعنوان “بواقي صالح” الذي كتبه ناصر عبدالرحمن لكنه تأجل؛ لأن عدداً من مشاهده لا بد من تصويرها في بعض الدول العربية التي تشهد حالياً عدم استقرار، مشيراً الى ان غيابه عن شاشة رمضان هذا العام سيعطيه الفرصة لاختيار الأفضل.

اقرأ أيضا