الاتحاد

الإمارات

بلحيف: نريد أفكاراً لسعادة المواطنين ولبناء استدامة الإسكان

بلحيف خلال مشاركة الخلوة ( من المصدر )

بلحيف خلال مشاركة الخلوة ( من المصدر )

الاتحاد (الشارقة)

نظم برنامج الشيخ زايد للإسكان الخلوة الابتكارية الأولى لاستشراف مستقبل الإسكان في الدولة، بهدف مواكبة خطط الحكومة وتوجهاتها الرامية إلى تحسين جودة الخدمات وإسعاد المواطنين، وذلك بمنتجع بنيان تري بإمارة رأس الخيمة.
وحضر الخلوة الابتكارية معالي الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، والمهندسة جميلة محمد الفندي مدير عام البرنامج وأعضاء مجلس الإدارة وقيادات البرنامج.
وقال معالي الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي: إن الخلوة الابتكارية هدفها تحقيق رؤية القيادة الرشيدة من خلال تطوير بيئة العمل ومواكبة التغيرات، وان الابتكار ليس مفهوماً غير محدد إنما هو برنامج محدد بمراحل وكيفية واستنتاجات تجعلنا نفكر في إطار ثابت ومحدد يتماشى واستراتيجية الحكومة للابتكار.
وأضاف معاليه: أن الأفكار التي طُرحت في الخلوة نريد أن نستشرف بها مستقبل الإسكان من خلال مشاريع المجمعات السكنية التي نبني عليها سعادة المواطنين ونبني بها استدامة الإسكان في دولة الإمارات.
وأضاف: أن الخلوة الاستشرافية هدفها توليد الأفكار وتنمية الابتكار في الخدمات من خلال تقديم خدمات جديدة ومطوّرة واستحداث طرق مبتكرة لتقديم الخدمات.
وتزامناً مع اليوم العالمي للبيئة، غرس المشاركين في الخلوة عدداً من أشجار الغاف على امتداد طريق منطقة المزرع بإمارة رأس الخيمة في بادرة لتحسين مؤشر البصمة البيئية في الإمارات وإضفاء منظر جمالي حضاري على المنطقة وتعزيز البيئة الصحية ونشر الوعي البيئي إلى جانب ترسيخ ثقافة التنمية الخضراء.
وافتتحت فاطمة المندوس مدير إدارة الأداء المؤسسي بالبرنامج أعمال الجلسة الأولى للخلوة بالإطار والسياسة الحكومية للابتكار وخطة البرنامج المستقبلية للابتكار إلى جانب جلسة عصف ذهني لمبادرات ابتكارية وتناولت الجلسة الأولى على ركائز الابتكار وأنواعه ومراحله كما تناولت بحث الفرص والتحديات وطرح الأفكار الجديدة.
وفي اليوم الثاني قدم المهندس عبدالله خميس الخديم، خبير تميز، الجلسة الثانية تحت عنوان «استشراف المستقبل» والتي استعرضت مفهوم الاستشراف وكيفية إدارة المستقبل بكفاءة من واقع تحليل الماضي وتقييم الواقع ووضع تصور المستقبل، بالإضافة إلى التعرف على المنهجيات ودراسة المستقبل واستخدام نظام السيناريوهات في تحديد المستقبل.
وتخلل الحدث برنامج رياضي، بقطع مسافة 6.2 كيلومتر مشياً، حيث انطلق معظم المشاركين مشياً على الأقدام في مقدمتهم معالي رئيس مجلس إدارة البرنامج والمشاركين من بداية مخرج 122 المقابل لمشروع مجمع بطين السمر السكني الواقع على امتداد شارع محمد بن زايد وبالاتجاه من إمارة دبي إلى إمارة رأس الخيمة.
وبدأ خط سير المشاركين من منتصف أرض المشروع الذي تمت تسوية جميع مجموعاته السكنية، واطلعوا على الأرض السكنية إلى أن انتهى بهم المطاف بالقرب من مستشفى خليفة، ويضم مشروع مجمع بطين السمر السكني في مرحلته الأولى 320 مسكناً، بتكلفة إجمالية قدرها 350 مليون درهم، ويمتد على مساحة تبلغ 800ألف متر مربع.

اقرأ أيضا

"طموح زايد" شعار أول مهمة إماراتية للفضاء من تصميم أبناء الوطن