الرياضي

الاتحاد

«مان» يفسد مخطط «المدفعجية» في الاقتراب من الصدارة

مانشستر يونايتد يعبر أرسنال بثلاثية على ملعب الإمارات

مانشستر يونايتد يعبر أرسنال بثلاثية على ملعب الإمارات

أسقط فريق مانشستر يونايتد مضيفه أرسنال 1/3 أمس الأول في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم على ستاد الإمارات. ورفع مانشستر يونايتد حامل اللقب رصيده إلى 53 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف تشيلسي المتصدر، بينما يأتي أرسنال في المركز الثالث بفارق أربع نقاط خلف الصدارة.

وشهدت المباراة الكثير من الفرص لكلا الفريقين ولكن نجوم مانشستر صنعوا الفارق وافتتحوا التسجيل لفريقهم في الدقيقة 33 بفضل المهارة الفردية الرائعة للبرتغالي ناني. وراوغ ناني ثلاثة من مدافعي أرسنال واخترق من الناحية اليمنى لمنطقة الجزاء ليمرر كرة عرضية اصطدمت بالحارس مانويل المونيا وسكنت الشباك. وأهدر الروسي أندري أرشافين العديد من الفرص في الشوط الأول وفشل في إدراك التعادل لارسنال أكثر من مرة مما دفع أصحاب الأرض للاعتماد على الهجمات المرتدة. وتبادل واين روني التمرير مع ناني قبل أن تصل اليه الكرة ليسدد الكرة من مسافة 12 متراً داخل الشباك معلنا عن الهدف ال100 له في الدوري الإنجليزي.
وتضاعفت محنة أرسنال في الدقيقة السابعة من الشوط الثاني بعدما أفلت الكوري الجنوبي بارك جي سونج من مصيدة التسلل ليسدد كرة زاحفة سكنت شباك المونيا معلنا عن الهدف الثالث للفريق الضيف . وكثف أرسنال من ضغطه في المراحل الأخيرة من المباراة ونجح في الرد بهدف قبل عشر دقائق على النهاية عندما اصطدمت تسديدة توماس فيرمايلين بجوني ايفانز وسكنت شباك ادوين فان دير سار.
وفي وقت سابق أمس الأول، أحرز فريق مانشستر سيتي هدفين في غضون أربع دقائق ليحقق الفوز 2-صفر على بورتسموث. وسجل إيمانويل إديبايور وفينسنت كومباني هدفين في الدقائق الأربع الأخيرة من الشوط الأول ليقود مانشستر سيتي لانتزاع المركز السادس من أستون فيلا برصيد 41 نقطة.
وفي إطار الصراع على المركز الرابع الذي يمنح صاحبه حق المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، يبتعد سيتي بفارق نقطة واحدة فقط خلف توتنهام صاحب المركز الرابع، مع امتلاك الفريق مباراتين في حوزته. وظل التعادل السلبي قائماً حتى الدقيقة 40 عندما مرر ستيفين ايرلاند الكرة في أعماق دفاعات بورتسموث لتجد إديبايور الذي أفلت من مصيدة التسلل وسدد الكرة من فوق الحارس ديفيد جيمس.
واحتاج سيتي إلى أربع دقائق فقط لتسجيل الهدف الثاني مستغلا ارتباك دفاعات بورتسموث ليرتقي كومباني برأسه لعرضية مارتين بيتروف ويسدد الكرة في الشباك. وتسبب فريق بورتسموث في خطورة قليلة على مرمى سيتي في الشوط الثاني وكاد الأرجنتيني كاروس تيفيز أن يضيف الهدف الثالث لمانشستر سيتي ولكن القائم وقف له بالمرصاد. وظل بورتسموث في قاع الترتيب برصيد 15 نقطة، على بعد خمس نقاط من منطقة الأمان

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي