الاتحاد

الرياضي

العين يبحث عن الفوز في قمة المجموعة للانفراد بالصدارة


يلتقي الليلة فريقا العين والشباب السعودي في اطار مباريات الجولة الثالثة من بطولة الأندية الأسيوية على ملعب العين بالقطارة في مباراة بالغة الأهمية للفريق العيناوي حيث يسعى العين للفوز بالمباراة ونقاطها الثلاث للحفاظ على قمته والابتعاد بها بفارق النقاط أيضا عن الشباب السعودي·
واذا كان الكل يعرف جيدا أن العين والشباب يقعان في مجموعة واحدة تضم معهما أصفهان الايراني والوحدة السوري فإن الواقع يؤكد أن المنافسة ستنحصرتماما بين العين والشباب على بطاقة المجموعة باعتبار أن الفريقين هما الأكثر خبرة وباعتبار أن كل منهما يملك عددا من اللاعبين المميزين،وكل منهما يملك القدرة على الذهاب الى الدور الثاني بما يملكانه من خبرة ومن نجوم وأيضا بما حققاه من نتائج في الجولتين الأولى والثانية ولذلك فإن الصراع بينهما على بطاقة المجموعة سيكون ساخنا وملتهبا وحتى الجولة الأخيرة مع ملاحظة أن مباراتي الفريقين معا سواء فى العين أو في الرياض سيكون لهما دور كبير في تحديد الفريق المتأهل ولذلك فإن العين يسعى بكل قوته لحسم المباراة على ملعبه وبين جمهوره للفوز بالنقاط الثلاث والابتعاد عن الشباب ·
وقد قام ماتشالا المدير الفني لنادي العين ومعه مساعداه محمد المنسي وأحمد عبد الله بمشاهدة عدة مباريات لفريق الشباب السعودي سواء في الدوري أو في البطولة الأسيوية للتعرف على نقاط قوته وضعفه وأسلوب لعبه خارج وداخل ملعبه، ويرى الجميع أن فريق الشباب يلعب كرة جماعية ويضم مجموعة من اللاعبين صغار السن ويملك دفاعا قويا متماسكا وهجوما يتحرك كثيرا والفريق بشكل عام يتحول من الدفاع الى الهجوم بسرعة وهو مايعني أن على لاعبي العين بذل جهد كبير في المباراة والالتزام بتعليمات مدربهم ولعب الكرة بسرعة من أجل فتح الثغرات في الفريق السعودي وخلق الفرص أمام المرمى وهز الشباك مع فرض رقابة صارمة على الثلاثي المحترف في الفريق السعودي ·
وكان العين قد ركز في تدريباته على التمرير السريع وفتح اللعب على الأطراف وسرعة الانتشار في الملعب والتسديد من خارج الصندوق بالاضافة الى الحذر الدفاعي عند الهجمات المرتدة لمواجهة أي أسلوب يلعب به الفريق السعودي · ويلعب العين المباراة بشعار الفوز وحده مع عدم السماح لفريق الشباب بالاقتراب من مرماه مع السعي لهز الشباك مبكرا لبعثرة أوراق الفريق السعودي وفرض التوتر على أداء لاعبيه وهو الأمر الذي ينعكس ايجابا على لاعبي العين ·
وسيعتمد العين على أسلوب الضغط على حامل الكرة في فريق الشباب لمواجهة محاولات لاعبي الشباب بدءا من نصف ملعبهم وحرمانهم من بدء الهجمات من الخلف واجبارهم على ارسال الكرات الطويلة العشوائية التي ستكون في صالح لاعبي العين··
وكان العين قد بدأ استعداداته الجادة للمباراة بدءا من يوم السبت بعد أن حصل اللاعبون على راحة يوم الجمعة عقب مباراة الاتحاد التي حقق فيها العين أكبر انتصار في الدوري بفوزه بسبعة أهداف في واحدة من أجمل عروض العين هذا الموسم وهي نتيجة بلاشك لها دورها المهم في رفع معنويات اللاعبين قبل مواجهة اليوم ·
وقد اكتملت صفوف العين بعودة قائده فهد علي بعد شفائه من الاصابة التي أبعدته عن المباريات خلال الفترة الأخيرة كما عاد للفريق عبد الله الذي كان قد ابتعد هو الآخر بسبب الاصابة ومع عودة علي الوهيبي أيضا وبو بكر سانجو الذي يشارك مع الفريق في التدريبات بقوة منذ نحو عشرة أيام فإن الصفوف العيناوية تكون اكتملت تقريبا وهو مايمنح الفريق مزيدا من الثقة والاصرار على الفوز على الشباب ومواصلة المشوار خاصة وأن الفوز بالمباراة يمنح اللاعبين مزيدا من الثقة والعزم على الفوز ببطاقة المجموعة ·
وشهدت تدريبات العين حماسا واصرار وروحا قتالية من اللاعبين ورغبة واضحة في مواصلة المشوار في البطولة الأسيوية التي لايرضى الجمهور العيناوي الا بالفوز بلقبها خاصة وأن العين يملك خبرات كبيرة في البطولة وتعرفه القارة الاسيوية وجمهورها جيدا بعد أن صال لاعبوه وجالوا في ملاعبها وأمام جماهيرها · وكان العين قد أنهى تدريباته أمس بمران قام فيها المدرب ماتشالا وجهازه الفني والاداري بوضع اللمسات الأخيرة على خطة المباراة وأسلوب اللعب الذى يلعب به الفريق وهو الهجوم الضاغط من أجل هز الشباك مبكرا مع الحرص والحذر الدفاع من خلال بقاء لاعبي الدفاع وتمركزهم في مواقعهم وتأخر هلال سعيد أمامهم لبدء الهجمات وربط الوسط بالهجوم وتحدث ماتشالا مع لاعبيه أثناء المران لرفع معنوياتهم وتصحيح أي خطأ يقع فيه أي لاعب·
وسيعتمد العين على دعم سبيت خاطر للمهاجمين حيث يمنحه ماتشالا حرية الحركة في كل مكان للاستفادة من مهاراته وقدرته على قذف الصواريخ بعيدة المدى وقدرته على ارسال الكرات العرضية أيضا وأيضا صناعة الفرص لزملائه بتمريراته القاتلة،وسيتقدم أحمد مبارك هو الآخر من اليمين ليشكل جبهة يمنى قوية مع علي الوهيبي اضافة الى تحركه في العمق داخل الصندوق لمنح الوهيبي حرية الانطلاق اضافة الى شهاب أحمد فى اليسار حيث سيكون عليه دور مهم في قيادة الفريق من اليسار وارسال الكرات العرضية اضافة الى تقدمه للهجوم حيث يجيد التسجيل من خارج الصندوق وداخله ·
بينما سيكون على هلال سعيد التأخر لتأمين الدفاع مع التقدم فى الكرات المناسبة وحسب ظروف المباراة لبدء الهجمات وهو يلعب هذا الدور بكفاءة تامة في المباريات السابقة بينما سيكون على أديسلون وسانجو ترجمة الجهود الى أهداف اضافة ايقاف خط الدفاع الشبابي فى خطوطه الخلفية وعدم السماح لأفراده بالتقدم لمساندة وسط الملعب·
ومن المؤكد أن الحالة الرائعة التي يعيشها كل من سبيت خاطر وأديلسون وشهاب أحمد وهلال سعيد ووجود أحمد مبارك سيكون لها دور مهم في سيطرة البنفسج على منطقة المناورات وشن الهجمات على المرمى السعودي·
كما سيكون على أديسلون التحرك داخل الصندوق وحوله خاصة وهو يجيد التعامل مع الكرات العرضية ويجيد المتابعة ويسعى خلف أي كرة مثلما فعل في مباراة الاتحاد أخيرا في الدوري بينما سيلتزم الثلاثي فهد علي وحميد فاخر وجمعة خاطر برقابة مهاجمي الشباب والضغط عليهم لمنع أي خطورة على مرمى العين · ونعتقد أن جمهور العين الكبير الذي اعتاد أن يملأ المدرجات في مباريات فريقه سيكون له دور كبير في مساندة اللاعبين منذ بداية المباراة وحتى نهايتها وعادة فإن ماتشالا مدرب العين يعتبر أن الجمهور العيناوي من أهم أسلحة العين لتحقيق الفوز بالمباريات وجمهور العين بالفعل ليس في دعوة على الاطلاق للحضور وملأ المدرجات وتشجيع فريقه حتى تحقيق الفوز ·
وكان لاعبو العين قد دخلوا معسكرا مغلقا بفندق هيلتون بعد مران أول أمس الاثنين للحصول على أكبر قدر من التركيز النفسي استعدادا للمباراة فيما ألغى منافسه الشباب تدريبه الذي كان مقررا له يوم الاثنين وفق البرنامج الذي حدده الجهاز الفني والاداري للنادي السعودي نفسه، وتدرب الفريق أمس في القطارة كما تنص لوائح الاتحاد الآسيوي ·

اقرأ أيضا

السويدي تثمن دعم «أم الإمارات» لرياضة المرأة