الاتحاد

الإمارات

«وقاية» يوزع 100 ألف منشور صحي للتوعية بالأمراض القلبية

أطلق البرنامج الوطني للوقاية من الأمراض “وقاية” حملة وطنية شاملة للتوعية من أمراض القلب من خلال توزيع مائة ألف منشور صحي لمختلف فئات المجتمع بالشراكة مع وزارة الصحة وبإشراف من المستشفى الإماراتي الإنساني العالمي المتنقل “علاج” ومركز الإمارات للقلب ضمن مبادرة “زايد العطاء”.
وتهدف الحملة الوطنية بث الوعي والتثقيف الصحيين للتعرف إلى عوامل الخطورة لأمراض القلب لدى أفراد المجتمع إلى جانب تكريس أهمية التوعية الصحية والتشجيع على تبني أنماط الحياة الصحية التي هي جزء من استراتيجية الدولة للمحافظة على الصحة العامة للمجتمع. وتتضمن الحملة التي يشرف عليها فريق عمل من كبار الأطباء محلياً وعالمياً وبمشاركة متطوعين من برنامج الإمارات للتطوع الاجتماعي تنفيذ مجموعة من البرامج التوعوية المستدامة للتعريف بأمراض القلب ومسبباتها محلياً وعالمياً على مدى عام متواصل للحد من الأمراض القلبية والوقاية منها وحماية مختلف فئات المجتمع الأكثر عرضة لها ومن خلال شراكة استراتيجية بين مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة وغير الربحية.
وتأتي الحملة من منطلق التزام مؤسسات الدولة الصحية من القطاعين الحكومي والخاص بمواصلة تطبيق استراتيجيتها التوعوية الطموحة للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية في الدولة.
وقال جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري المدير التنفيذي للمستشفى الإماراتي المتنقل رئيس مركز الإمارات للقلب إن حملة القلب التوعوية تحت شعار “معنا لقلب صحي” تسعى للوقوف على مسببات أمراض القلب وتفاديها ضمن الحملة الوطنية للتوعية الصحية “توعية”.
وقال رئيس المجلس الإماراتي للإنعاش القلبي عضو المجلس الاستشاري للمستشفى الإماراتي الإنساني العالمي المتنقل “علاج” الدكتور وائل المحميد إن البرنامج الوطني للوقاية من الامراض “وقاية” يعتبر أحد مبادرات “زايد العطاء” ذات الاهتمام بالشأن الصحي ويعمل شريكاً استراتيجياً لوزارة الصحة والمستشفى الإماراتي المتنقل ويسهم في أنشطة وزارة الصحة الخاصة بهذا الشأن.
وأشاد المدير التنفيذي في مستشفى القاسمي عضو المجلس الاستشاري الوطني للمستشفى الإماراتي المتنقل “علاج” الدكتور عارف النورياني بدعم مؤسسات الدولة المعنية بالإنسان والصحة وعلى رأسها وزارة الصحة لاعتمادها أياماً في السنة تكون بداية حملة وطنية مخصصة للتذكير بمرض معين، ومن ثم تسليط الأضواء على هذا المرض سعياً للوقاية منه أو من آثاره وتدعيم علاجه وعلاج ما يمكن أن ينتج عنه.

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني