الاتحاد

الرياضي

محمد مال الله: استفزوني فخرجت عن شعوري

علامات استفهام كبيرة أحاطت باللاعب محمد مال الله مهاجم فريق النصر بعدما فعله عقب نهاية مباراة فريقه أمام العين في الجولة الثانية عشرة لدوري المحترفين، حيث دخل مال الله في حالة هستيرية بعد خسارة فريقه، وحاول تحطيم أحد أبواب غرف خلع الملابس.

حول ذلك، يقول محمد مال الله: لم أصدق ما حدث بعد المباراة وقد خرجت في حالة هستيرية، وكان هناك هجوم من الجماهير ضدي، فلم أشعر بما فعلت، وكنت أريد أن أفرغ شحنتي في أي شيء، وهو ما جعلني أحاول تكسير غرفة الملابس.
أضاف: حزنت بشدة لخسارة فريقي في هذه المباراة، وربما في المباريات السابقة لم أحزن بهذا الشكل لأن الفريق كان يمر بظروف صعبة ولم نكن نقدم المستوى الذي يجعلنا نفوز بالمباريات، ولكن الوضع اختلف وقدمنا مباراة كبيرة أمام العين، وكنا قادرين على الفوز، وأعتقد أن النتيجة العادلة هي التعادل بين الفريقين، ولكن ما حدث أننا لعبنا وفاز العين باللقاء.
أضاف: جميع اللاعبين يتحملون المسؤولية وأنا واحد منهم، ولا يمكن أن نلقي باللوم على لاعب معين، صحيح أنني أهدرت كل الفرص أمام مرمى العين، وسنحت لي فرص كثيرة للتسجيل إلا أنها ضاعت، ولا أدري ماذا أصابني وهل سوء الحظ يفعل كل هذا، فقد ضاعت كل الفرص في اللمسة الأخيرة، ولكن في النهاية لم يكن النصر محظوظاً في هذه المباراة، ولو ساندنا الحظ مثلما ساند العين لفزنا باللقاء.
وقال: كيف أكون راضياً عن الأداء الذي أقدمه، وأنا لم أخدم فريقي، وطالما فريقي لم يحقق الفوز حتى لو قدمت المستوى الذي يرضيني سأكون في مستوى أقل.
وعن تأثير هجوم الجماهير عليه بعد المباراة، قال: من حق جماهير العميد أن تحزن وتثور بسبب خسارة الفريق لأن النصر فريق كبير، والمفروض أن تليق نتائجه بتاريخه الطويل، وبالطبع خسارة كانت مؤلمة لنا لأنها جاءت في بداية الدور الثاني، وهجوم الجماهير كان له تأثيره السلبي علي، فأصبحت عصبياً، ولم يكن هذا طبعي ولا طريقتي في الملاعب لأنني أؤمن بالفوز والخسارة، ولكن حالتي النفسية بعد المباراة، بجانب هجوم الجماهير أوصلني لمرحلة غير طبيعية، والجميع يعرف أنني ملتزم داخل الملعب وخارجه.
وعما ينقص النصر للعودة إلى الانتصارات، قال: الفريق لا يحتاج سوى لقليل من الحظ، لأن أداءه تحسن كثيرا في المباريات الأخيرة وحتى في المباريات التي خسرناها.
وعن المباريات المقبلة، قال: ليس أمامنا سوى اللعب على الفوز من أجل تعويض ما فاتنا، وستكون مباراة الإمارات المقبلة فرصة لتعويض ما فاتنا خاصة أن تحقيق الفريق لفوزين متتالين سيجعلنا نتقدم في الترتيب، وهو ما نهدف اليه في المباريات المقبلة.
أضاف مال الله: التعاقدات الجديدة إضافة كبيرة للفريق، ونأمل أن تظهر في المباريات المقبلة خاصة أن الجميع وصل إلى درجة عالية من الانسجام

اقرأ أيضا

الإمارات تستضيف بطولة آسيا لناشئي الملاكمة أكتوبر المقبل