الاتحاد

دنيا

الأم «المثيرة للجدل» تكره توائمها الثمانية

لوس أنجلوس (د ب أ) - حظيت الأميركية نادية سليمان (36 سنة)، باهتمام وسائل الإعلام العالمية عندما وضعت ثمانية توائم بعد عملية تخصيب صناعي مطلع عام 2009. لكنها عادت الآن لدائرة الضوء بتصريحات وصفتها تقارير إعلامية بـ”الصادمة”.
وقالت الأم في تصريحات لمجلة “إن تاتش” الأميركية إنها “تكره أطفالها”؛ في إشارة إلى الضغط العصبي الذي تتعرض له أثناء تربيتهم. وكانت سليمان واجهت انتقادات عديدة بعد ولادة توائمها الثمانية، خاصة وأن لديها قبل ذلك ستة أطفال. وحول أطفالها الستة الكبار، قالت سليمان “يتصرفون مثل الحيوانات، ولم أعد قادرة على السيطرة عليهم ليس لدي الوقت لتعليمهم الآداب الضرورية”. وقالت الأم “المثيرة للجدل” إن حلمها بالأسرة الكبيرة أتى على أعصابها وحسابها البنكي. وأضافت “لم يعد لدي المال الكافي للتعليم والطعام”.
وأقرت سليمان بأنها تحبس نفسها داخل الحمام وتبكي عندما تشعر بالإحباط الشديد.

اقرأ أيضا