الاتحاد

الإمارات

وثيقة تفاهم لتحقيق معايير برنامج المدارس الصحية في الشارقة

خلال توقيع الاتفاقية (من المصدر)

خلال توقيع الاتفاقية (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

وقعت القيادة العامة لشرطة الشارقة، وإدارة التثقيف الصحي التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، صباح أمس، بمبنى القيادة على وثيقة تفاهم بين الجانبين يتم بموجبها تبني كافة المؤسسات والجهات المشاركة التعاون فيما بينهما بالعمل على تحقيق معايير برنامج المدارس الصحية في إمارة الشارقة، وتعزيز التواصل بين المؤسسات والأفراد والمجتمع للوصول إلى بيئة مدرسية صحية، وتحسين مستويات الصحة العامة للأفراد والعاملين في المجتمع، ونشر الوعي في المجتمع حول برنامج المدارس الصحية، وأهمية تطبيقها في الإمارة كون الشارقة مدينة صحية، بالإضافة إلى العديد المجالات التي تخدم أهدافهما المشتركة.
وتأتي الاتفاقية في إطار تعزيز روابط الشراكة والتعاون البنّاء بين القيادة العامة لشرطة الشارقة، وكافة مؤسسات المجتمع المدني، لتحقيق الأهداف الاستراتيجية المشتركة، وانطلاقاً من الحرص على دعم برنامج المدارس الصحية، بما يتوافق مع المعايير والشروط المنصوص عليها من قبل منظمة الصحة العالمية، لتعزيز وتطوير بيئة صحية وآمنة في المدارس، بما ينعكس إيجاباً على نمو الطلبة البدني والاجتماعي والتعليمي، ويوفر المعايير والخطوات اللازمة لتحسين البيئة المدرسية مع التركيز على احتياجات الطالب والتحديات التي يواجهها.
ووقع المذكرة من القيادة العامة لشرطة الشارقة العميد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، ومن جانب إدارة التثقيف الصحي، إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة.
ورحب بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة بالتوقيع على وثيقة التفاهم بين الجانبين، بهدف المشاركة في تنفيذ معايير برنامج المدارس الصحية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية، والتي سوف يتم تطبيقها في الإمارة، من خلال التعامل مع التحديات التي تعترض عملية التوعية الصحية للطلاب، والتعريف بالسلوكيات التي من شأنها تعزيز الصحة العامة، وتطوير المهارات المناسبة المتعلقة بتلك السلوكيات، ومساعدة طلبة المدارس على اكتساب ما يلزم من معارف تسمح بتكوين الظروف الملائمة للعيش حياة صحية، بأساليب تعليمية تفاعلية مشوّقة تحظى باهتمامهم، سعياً إلى تطبيق منهج تفاعلي في مجال التثقيف الصحي.

اقرأ أيضا