الاتحاد

الملحق الرياضي

خالد محمود يهبط من "الطائرة" بعد 39 عاماً!

طائرة العين تفتقد خالد محمود في الموسم المقبل (أرشيفية)

طائرة العين تفتقد خالد محمود في الموسم المقبل (أرشيفية)

أسامة أحمد (دبي)

قرر خالد محمود 51 سنة لاعب الفريق الأول للكرة الطائرة بنادي العين، والذي عاد إلى «الزعيم» بعد انتهاء إعارته في الجزيرة، إسدال الستار على مسيرته الرياضية في نهاية الموسم، والذي يطوي صفحة 39 عاماً من العطاء في صالات اللعبة، حيث بدأ عام 1979 عبر بوابة نادي الإمارات سابقاً الوحدة حالياً، عندما سجل اسمه مع فريق «الميني فولي»، ولعب للفريق الأول من 86_ 2000، لينتقل إلى النصر، والذي لعب معه من 2000_ 2009 ثم العين، لتتم إعارته الموسم الماضي إلى الجزيرة الفريق الرابع، خلال مسيرته بعد الوحدة والنصر والعين، ليعود مجدداً إلى الزعيم العيناوي.
ويملك محمود سجلاً حافلاً «39 سنة صالات» حقق من خلالها العديد من الألقاب، حيث حصل على لقب أفضل معد 4 مرات على الصعيد المحلي، بينما فاز مع المنتخب بلقب أفضل معد خليجي مرتين، فيما فاز باللقب نفسه 3 مرات على صعيد بطولة الأندية الخليجية، ومرة واحدة في بطولة الأندية الآسيوية، ومرة أيضاً في بطولة الأندية العربية.
وعلى صعيد البطولات مع الأندية، فقد حقق مع نادي الوحدة لقباً واحداً هو بطولة الدوري المشترك «كأس الاتحاد»، و19 بطولة مع نادي النصر، و10 مع نادي العين.
وأوضح أقدم لاعبي الطائرة محلياً، وأحد اللاعبين كبار السن في العالم، أن قرار إنهاء مشواره في ختام الموسم، جاء عن قناعة، مبيناً أنه سيفاضل بين الإدارة والتدريب خلال محطته الجديدة، وخصوصاً أنه يحمل شهادة التدريب المستوى الثاني.
وقال: «اللعبة موعودة بموسم استثنائي مع مشاركة الفئات الأربع المشمولة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والتي تفتح المجال لضخ دماء جديدة، ما يشكل إضافة نوعية في الطائرة، وغيرها، وتنعكس إيجاباً على مسيرة الاتحادات والأندية المختلفة.
وأكد أن مشاركة شريحة مهمة بمجتمعنا في النشاط الرياضي ستفرز مواهب جديدة، تساهم في رفع المستوى الفني العام، ما يؤدي إلى اتساع دائرة الممارسين في الاتحادات المختلفة، وبالتالي ستقطف هذه الاتحادات ثمار هذا القرار الإيجابي في المستقبل القريب.
وأضاف: الألعاب الأخرى بحاجة إلى اتساع دائرة المشاركين فيها، بعد اتجاه البعض إلى ممارسة كرة القدم التي تستأثر بالاهتمام والزخم، ما يخدم مسيرة هذه الألعاب، ومن ضمنها الطائرة التي ستكون أكبر المستفيدين من مشاركة الفئات الأربع، فاتساع القاعدة يستفيد منه جميع الأندية والاتحادات المختلفة.
ووصف محمود «المعد» بالعملة النادرة في صالاتنا، في ظل النقص في هذا المركز المهم، حيث يتطلب أي لاعب يشغله مواصفات خاصة، أهمها الذكاء، ليحقق النجاح المطلوب.
وقال: «عودة الوحدة لدوري الرجال، ومشاركة الظفرة «الوافد الجديد» في الموسم الجديد للعبة، تصب في مصلحة اللعبة، وأتوقع أن تكون المنافسة على درع دوري الدرجة الممتازة ثلاثية بين العين وبني ياس وشباب الأهلي، ويصعب ظهور بطل جديد في النسخة الجديدة للمسابقة».

اقرأ أيضا