أعلنت غرفة العمليات في جزيرة سقطرى اليمنية، اليوم الأربعاء، العثور على 17 ناجياً من ركاب سفينة غرقت قبالة سواحل الجزيرة. وأوضح وزير الثروة السمكية، فهد سليم كفاين، بحسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن البحث ما يزال جارياً «والأمل كبير بنجاة الركاب». وفي وقت متأخر من أمس الثلاثاء، أعلنت السلطات اليمنية تعرض سفينة تقل أكثر من 60 شخصاً لحادث في المحيط الهندي شمال غرب جزيرة سقطرى. وقالت مصادر ملاحية ومحلية إن سفينة ركاب غرقت شمال غرب جزيرة سقطرى اليمنية وعلى متنها ستون راكباً بينهم نساء وأطفال. ودعا فهد سليم كفاين وزير الثروة السمكية في الحكومة اليمنية الشرعية قوات التحالف العربي بقيادة السعودية إلى التدخل العاجل لإنقاذ الركاب والسفينة. وقال الوزير كفاين في تصريح صحفي إن فرق الإنقاذ تمكنت حتى الآن من إنقاذ خمسة من ركاب السفينة. وأضاف أن الاتصال فقد بسفينة كانت تقل مسافرين من أهالي أرخبيل سقطرى بين حضرموت وسقطرى منذ خمسة أيام وأن معلومات أولية تفيد تعرضها لحادث غربي قلنسية. وذكر الوزير أن السفينة تقل نحو ستين راكباً بينهم نساء وأطفال إضافة إلى حمولة من بينها 25 قارب صيد صغيراً. ونقل موقع عدن الإخباري القريب من السلطات في عدن عن مصدر في قيادة خفر السواحل بعدن قوله «إنهم تلقوا بلاغاً من السلطات بمحافظة حضرموت في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء يفيد بانقطاع الاتصال بطاقم سفينة كانت في طريقها إلى سقطرى».