الاتحاد

الاقتصادي

تراجع النفط مع تباطؤ الإنتاج الصيني

سنغافورة، نيويورك (رويترز) - تراجع سعر برنت بأكثر من دولار إلى ما دون 112 دولاراً للبرميل أمس، بعد أن نما انتاج المصانع الصينية بأبطأ معدل خلال 28 شهراً ما أثار مخاوف من أن الطلب على الوقود في ثاني أكبر دولة مستهلكة له.
وجاءت بيانات الانتاج الصيني أضعف قليلاً من المتوقع إذ أضر ضعف الطلب العالمي وتشديد السياسة النقدية في الداخل بالإنتاج لكنه ظل فوق مستوى 50 نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش. ونزل سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي 1,15 دولار إلى 111,33 دولار للبرميل في (الساعة 07,40 بتوقيت جرينتش). وبرنت في طريق لتسجيل ارتفاع هذا الأسبوع بعد أسبوعين من الخسائر. وسجل الخام الأميركي 94,52 دولار للبرميل بانخفاض 90 سنتاً.
ونزل مؤشر مديري المشتريات الصيني إلى 50,9 نقطة في يونيو من 52 نقطة في مايو وجاء أقل من 51,3 نقطة كانت متوقعة في استطلاع أجرته “رويترز”. ويشعر المستثمرون على مستوى العالم بالقلق من أي إشارة على تباطؤ في الصين قد يقود النمو العالمي في الاتجاه نفسه في حين تتباطأ قوة دفع انتعاش الاقتصاد الأميركي وتجاهد أوروبا في مواجهة أزمة الديون السيادية.
إلى ذلك، قال مسؤول من الإدارة الأميركية لـ”رويترز” إن الحكومة تتوقع بيع 30 مليون برميل من النفط من مخزونها الاستراتيجي عرضتها في مزاد هذا الأسبوع ومستعدة لاتخاذ المزيد من الإجراءات لضمان امدادات كافية لتلبية الطلب. وأضاف المسؤول “طلبات الشراء التي فاقت المعروض في المزاد تشير إلى أن نقص الإمدادات قائم واننا سنتمكن من بين الثلاثين مليون برميل كلها في السوق”. وأوضح “سنواصل مراقبة كفاية إمدادات النفط في الأسواق ومستعدون لاتخاذ المزيد من الإجراءات إذا تطلب الأمر”. وقال المسؤول إن السعودية كانت واضحة في التزامها بالوفاء بوعدها بإمداد المزيد من النفط للمساعدة في الوفاء بالطلب العالمي.

اقرأ أيضا

ترامب يطالب البنك الدولي بالتوقف عن إقراض الصين