الاتحاد

الرياضي

%100 نسبة إشغال فنادق أبوظبي

جانب من مدينة أبوظبي

جانب من مدينة أبوظبي

رشا طبيله (أبوظبي)

مع انطلاقة بطولة كأس آسيا، تحتضن أبوظبي جمهورها وفرقها وإعلاميين من مختلف دول القارة لينعشوا فنادقها ومطاعمها ويزوروا معالمها لتكون وجهة مثالية لهم لحضور المباريات والسياحة في آن واحد. وقد سجلت عدد من الفنادق في أبوظبي نسبة اشغال بين 80 إلى 100% منذ مطلع يناير، وحيث تستمر المنافسات حتى الأول من فبراير، ويقيم زوار البطولة لمدة أطول من المعتاد، حيث إن البطولة تستمر لشهر، الأمر الذي ينشط العجلة الاقتصادية في الدولة بشكل عام، وأبوظبي بشكل خاص.
وقال نويل مسعود رئيس شركة «أوجست» للاستشارات الفندقية، إن الحدث سيستقطب جماهير كبيرة من دول آسيوية منها الهند وكوريا الجنوبية وسنغافورة واليابان والعديد من الدول العربية، إلى جانب أن التغطية الإعلامية التي ستحظى بها أبوظبي على منصات التواصل الاجتماعي، والتي ستذكر اسم أبوظبي كل يوم خلال استضافتها الحديث يتم الترويج للعاصمة في منصات التواصل والإعلام في جميع الدول المشاركة، الأمر الذي سيعود بالنفع على زيادة عدد السياح للإمارة على المديين القصير والطويل.
وقال: مئات الملايين من الناس سيتابعون افتتاحية البطولة من القارة الآسيوية، مشيراً إلى أن البطولة ستحدث حراكاً اقتصادياً في أبوظبي من خلال نزلاء الفنادق الذين سيمكثون، وسيرتادون المطاعم والمواقع السياحية والتسوق، وغيرها من النشاطات، الأمر الذي يحدث حراكاً سياحياً واقتصادياً.
وتابع: كثير من فنادق أبوظبي تحقق إشغالاً كاملاً خلال الحدث، وتابع: ما يزيد من أهمية هذه البطولة أن زوارها وجمهورها وفرقها يمكثون لفترات طويلة حيث إنها بطولة تستمر لشهر، الأمر الذي سينعش السياحة في الدولة بشكل كبير.
من جانبه، قال علاء العلي مدير نيرفانا للسفر والسياحة، إن البطولة تجذب عدداً كبيراً من الجمهور والفرق الرياضية، إلى جانب الإعلاميين من الدول المشاركة منتخباتها، إضافة إلى الإداريين وأعضاء اتحادات تلك الدول، الأمر الذي ينشط السياحة في أبوظبي، وبالتالي التأثير على جميع القطاعات الاقتصادية.
وأضاف: هؤلاء يمكثون في الفنادق فيرفعون من إشغالها في أبوظبي والعين بين 90 إلى 100%، إلى جانب تنشيط الحركة على المطاعم في مختلف أنحاء الإمارة إلى جانب المراكز التجارية وحركة النقل والمرافق السياحية والترفيهية.
وتابع: ما يميز المشاركين وزوار هذه الفعالية أنهم يمكثون فترة طويلة ما يسهم في تنشيط السياحة بشكل أكبر.
من جهته، قال أمين دقاق مدير إدارة التسويق والعلاقات العامة لمجموعة روتانا للفنادق، إن البطولة تعد من أهم الأحداث الرياضية التي تستقطب شريحة كبيرة من محبي كرة القدم من مختلف دول القارة إلى جانب الفرق والإداريين والإعلاميين، الأمر الذي سينعش القطاع السياحي والفندقي في أبوظبي.
وأوضح «معدل إشغال فنادق روتانا في أبوظبي والعين سيبلغ نحو 82% خلال يناير، حيث ساهم الحدث بزيادة معدلات إشغال فنادق المجموعة في أبوظبي وفي الدولة بشكل عام».
وتابع: معدل إقامة جمهور المنتخبات المشاركة في الحدث سيكون مرتفعاً، الأمر الذي سيعود بالنفع على الفنادق والقطاع السياحي والاقتصادي بشكل عام فهم ينعشون المطاعم الفندقية والحركة التجارية والخدمية بشكل عام في الإمارة.
من جانبه، توقع أنوبام شارما مدير الإيرادات والتجارة الإلكترونية في فندق شاطىء الراحة زيادة الطلب من عشاق وهواة كرة القدم الذين سيحضرون المباريات ويحجزون في الفندق، الأمر الذي سيرفع من إشغال الفنادق وجميع المرافق من مطاعم وغيرها، لاسيما أننا نقدم عروضاً ترويجية خاصة بمناسبة البطولة.

اقرأ أيضا

الظفرة x النصر.... دوترا يحرم "الفارس" من إنهاء "العقدة الزرقاء"