الاتحاد

الاتحاد نت

مطرب مصري ينفي هروبه بسبب "أغنية لمبارك"

نفى المطرب المصري عمرو مصطفى، على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أمس، هروبه إلى لندن، كما أشاع البعض، وأنه في رحلة عمل لمدة أسبوع، وسوف يعود إلى أرض مصر.

وكان عمرو مصطفى قد تعرض لإشاعة قوية بشأن هجرته نهائياً إلى لندن، وهروبه بعد تأييده المستمر للرئيس السابق حسنى مبارك، خاصة بعد أداءه أغنية جديدة للرئيس السابق منذ أسبوع باسم "حافظ على أولاده"، يصف فيها تنحى مبارك بأنه عمل عظيم من أجل حقن دماء المصريين.

وكتب أحد الشباب على الصفحة الخاصة بعمرو مصطفى، والتي تجاوز عدد مشتركيها 385 ألف مشارك، "إنت مصري أصيل وترجع لنا بالسلامة يا عمرو". وكتبت مشاركة أخرى "ترجع بالسلامة وفعلاً اللي بيروجوا الإشاعات دي كتير قوي ربنا يبعدهم عنك".

وكان عمرو مصطفى قد أعلن بشكل رسمي في وقت سابق رفضه لمحاكمة الرئيس السابق، معتبراً إياها نكراناً للجميل. وظهر أكثر من مرة في المظاهرات التي أيدت مبارك سواء قبل أو بعد التنحي في 11 فبراير الماضي. وأعلن الفنان المصري وقتها أنه "لن يتخلى عن قول الحق ولو كان ذلك ثمن الشهرة فلتذهب الشهرة إلى الجحيم".


اقرأ أيضا