الاتحاد

الرياضي

تعادل عادل بين الأخضر و العنابي

مواجهة السعودية وقطر انتهت بدون أهداف

مواجهة السعودية وقطر انتهت بدون أهداف

تعادل منتخبا السعودية وقطر بدون أهداف في مباراتهما مساء أمس ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية لبطولة ''خليجي ''19 المقامة حالياً في ضيافة عُمان، وحصل كل فريق على نقطة ليحتلا المركز الثاني خلف منتخب الإمارات المتصدر وله 3 نقاط بالفوز على اليمن 1/،3 بينما يأتي منتخب اليمن في المركز الرابع والأخضر بدون رصيد·
جاءت مباراة ''الأخضر'' و''العنابي'' بسيطرة سعودية في أغلب الفترات، ولكن الخطورة قطرية، وأهدر سبستيان سوريا وحسين ياسر أخطر فرص اللقاء·
بدأت المباراة بحذر متبادل من الفريقين حيث انحصر اللعب لفترة في وسط الملعب، لأن الخوف كان العنوان الأبرز حتي انطلق عبدالله شهيل من الجبهة اليمنى وحاول المرور ولكنه تعرض للعرقلة من بلال محمد الذي حصل على إنذار، ولكن الأخضر السعودي لم يحسن استغلال الضربة الحرة المباشرة التي نفذها عبده عطيف فضاعت وارتدت لصالح العنابي القطري ·
وتضيع كرة خطيرة من عبدالله شهيل في الدقيقة التاسعة كاد الأخضر السعودي أن يسجل منها لولا استبسال عبدالله كوني الذي أنقذها ببراعة ، وظهر أن المنتخب السعودي يحاول تنويع اللعب علي الطرفين ومن العمق ، ومن خلال كرات طولية وعرضية وقصيرة ، في حين أن المنتخب القطري كان حريصا على الاختراق من العمق فوجد صعوبات كبيرة حتى الدقيقة الثالثة عشرة عندما انطلق خلفان ابراهيم من العمق وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في وسط المرمى لتجد حارس الأخضر مستعدا لها فيمسكها بسهولة ·
وتبقى الجبهة اليسرى للأخضر السعودي هي الأخطر بفضل تحركات مالك معاذ ومعه من الخلف سعود كريري ، ويحصل الأخضر علي ضربة حرة مباشرة يتقدم لها ياسر القحطاني ويسددها من مرة واحدة فوق العارضة القطرية بقليل لتضيع فرصة خطيرة من منتخب السعودية للتقدم·
ويهدأ اللعب قليلا بعد أن تهدد المنتخب القطري بفضل ارتداد كل لاعبي العنابي للخلف باستثناء سباستيان سوريا ومن خلفه خلفان إبراهيم ، وتشهد الدقيقة 20 فرصة للمنتخب القطري عندما حصل العنابي علي ضربة حرة مباشرة من 35 ياردة ولكن وليد جاسم يسددها برعونة في السماء ·
ويعاود العنابي الهجوم فيحصل علي ركلتين ركنيتين متتاليتين في دقيقة واحدة ولكن الدفاع الأخضر كان لهما بالمرصاد فأنقذهما قبل أن تصلا للحارس وليد عبدالله، ويتحول مالك معاذ للجبهة اليمنى للهروب من الرقابة ويتبادل المراكز مع ياسر القحطاني، وبعد 5 دقائق يتبادلان المراكز مرة أخرى إلا أن الشد العصبي والتوتر سيطر علي الأداء من الطرفين ، ويحصل المدافع السعودي أحمد الفريدي على بطاقة صفراء للخشونة ، ويحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة للعنابي ويسدد وليد جاسم كرة قوية ولكن وليد عبدالله كان لها بالمرصاد فأمسكها بثبات ·
وتتحول السيطرة تدريجيا للعنابي على خط الوسط بفضل تحركات حسين ياسر ووليد جاسم وخلفان ابراهيم ، ويبدأ الأخضر في الارتداد للخلف واللجوء للدفاع في الأساس مع الاعتماد على الكرات المرتدة، وتصل كرة لعبدالله الفريدي داخل منطقة جزاء العنابي ويسدد فتصطدم في الدفاع وترتد على الأخضر فتصل لسوريا الذي يندفع ويحاول المرور ولكن دفاع الأخضر أوقفه واستخلص منه الكرة ·
وحتي الوصول للدقيقة 37 لم تكن هناك فرص حقيقية بفضل التركيز علي الجانب الدفاعي وتكثيف التواجد في الوسط ، ولكن الدفاع العنابي يرتبك ويسدد على مرماه بالخطأ فيحولها الحارس لركنية بصعوبة ·
وتشهد الدقيقة الحادية والأربعون فرصة خطيرة لقطر عندما وصلت الكرة لسباستيان سوريا داخل منطقة الجزاء الخضراء فعدلها برأسه لحسين ياسر في الخلف الذي سدد من الوضع طائرا من أول لمسة علي الحارس وليد عبدالله الذي أمسك بها بثبات، وتضيع فرصة خطيرة من المنتخب القطري ·
وبعد دقيقة واحدة ينقذ عبدالله الزوري فرصة هدف لقطر عندما حول الكرة لركنية من أمام حسين ياسر ولم يستغلها العنابي وتمر الدقائق الباقية دون جديد حتي ينتهي الشوط الأول بنتيجة التعادل·
مع بداية الشوط الثاني يهدر سباستيان سوريا انفرادا كاملا عندما تقدم واخترق ولكنه قبل التسديد يتقدم له الحارس وليد عبدالله ويمسك بالكرة بعد أن يختل توازن سوريا، ويحصل عبده عطيف من الأخضر على بطاقة صفراء بعد عرقلة سباستيان، ولكن الخطورة تظل في صالح العنابي باستثناء اللمسة الأخيرة بفضل التحركات الواعية من خلفان ابراهيم وحسين ياسر، والانتشار الجيد في منطقة المناورات، والتحرك الجماعي من الخلف للأمام والعكس·
وتظل الخطة القطرية ( 4 / 5 / 1 ) في مقابل ( 4 / 4 / 2 ) للأخضر السعودي ويحصل العنابي على ضربة ركنية لم تستغل، ويدفع ميتسو بماجد صديق بدلا من وليد جاسم لدعم الهجوم، وتتاح فرصة خطيرة للفريدي بعد أن يتبادل الكرة مع ياسر القحطاني فيجد الفريدي نفسه منفردا ويسدد فتجد الحارس العنابي الذي أمسكها على مرتين بصعوبة ·
ويشارك ناصر الشمراني مع الأخضر بدلا من مالك معاذ لدعم الهجوم وأحمد الموسى بدلا من أحمد الفريدي لنفس الهدف في الدقيقة 68 من اللقاء، وتشهد الدقيقة 70 هجمة سعودية عندما انطلق أحمد الموسي وأرسل كرة عرضية ولكن الدفاع العنابي ينقذها، وتصل الكرة لحسين ياسر داخل منطقة جزاء الأخضر ويسددها بطيئة لتجد الحارس السعودي وليد عبدالله ·
وتمر الدقائق الخمس التالية بلا فاعلية على المرميين، ولكن الدقيقة 77 تشهد أخطر فرص المباراة عندما وصلت الفرصة لخلفان ابراهيم داخل منطقة الجزاء من سوريا ويسدد خلفان الهارب من الرقابة لتمر فوق القائم الأيمن لوليد عبدالله ·
ويحصل إبراهيم ماجد علي بطاقة صفراء نتيجة للخشونة ثم ينحصر اللعب في وسط الملعب في الدقيقة ،80 وتمتد الدقائق وعنوانها الأبرز الخوف والتحفظ بعد أن ارتضي الفريقان التعادل، واكتفي كل منهما بنقطة التعادل·
ويمر الوقت ثقيلا على الطرفين في نفس الوقت الذي غابت فيه الخطورة الحقيقية وينتهي اللقاء بالتعادل السلبي لتتصدر الإمارات المجموعة·


سلطان بن فهد :
المستوى أقل من المتوسط

أكد الأمير سلطان بن فهد الرئيس العام للهيئة العامة للشباب والرياضة بالسعودية ورئيس اللجنة الأوليمبية أن كل الفرق استعدت للحدث بشكل مناسب ، وأن الشوط الأول كان دون المتوسط بسبب رهبة اللقاء الأول ، وكرر رأيه الدائم في أن بطولة الخليج تعتمد نتائجها علي نسبة 60 % من العامل النفسي و40 % من العوامل الفنية والبدنية، ووجه الشكر للجنة المنظمة التي أكد أنها أحسنت التنظيم، كما أشاد بالتغطية الإعلامية·

حمد بن خليفة:
واجهنا أقوى فريق

أكد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم أن العنابي واجه أقوى منتخبات البطولة، وأن المهمة القادمة ستكون أسهل في الجولتين القادمتين، وأنه لو لازم العنابي التوفيق في الشوط الأول لخرج متقدما بهدفين ولكن التوتر والقلق دفع اللاعبين للتسرع دون مبرر ، ولابد أن ميتسو سيتدخل لتصحيص بعض السلبيات في الشق الهجومي لاستثمار المهارات الفردية في خط الوسط والهجوم

اقرأ أيضا

بعثة النصر تغادر إلى ألمانيا