الاتحاد

الإمارات

في مجلس لشرطة أبوظبي: وعي الجمهور في مقدمة طرق الوقاية من «التنمر المدرسي»

الجابري متحدثاً خلال المجلس(من المصدر)

الجابري متحدثاً خلال المجلس(من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، بالتنسيق مع مكتب شؤون المجالس في ديوان ولي العهد محاضرة في مجلس هلال زيد الشحي بإمارة أبوظبي، بعنوان التنمر المدرسي أسبابه وأنواعه وطرق الوقاية منه بهدف رفع مستوى الوعي حول التنمر.
وتحدث في المحاضرة الدكتور سيف راشد الجابري عضو جمعية توعية ورعاية الأحداث، مشيراً إلى أن المحافظة على الأطفال ضد العنف والتنمر والمخاطر من الأولويات المهمة التي تتطلب رفع وعي الجمهور بها.
وذكر أن المخاطر التي تواجه الطفل يمكن محاصرتها والقضاء عليها بتكاتف الجهود والتعاون المشترك، وتكثيف دور وسائل الإعلام المختلفة في تعزيز الوعي المجتمعي، لافتاً إلى أن مفهوم التنمّر يعد سلوكاً عدوانياً واختلالاً في موازين القوة لدى الطالب المتنمر للحصول على ما يريده بانتهاج سلوكيات غير مرغوب فيها.
وأوضح أن ظاهرة التنمر المدرسي من الظواهر المنتشرة بين الطلبة في جميع المراحل التعليمية، وتعد من أكثر الظواهر خطورة لما يترتب عليها من نتائج سلبية على التلاميذ، وعلى بقية عناصر العملية التعليمية، وتعوق كلا الطرفين من تحقيق الأهداف المرجوة.
وتطرق للامتداد التاريخي للتنمر، وأشكال وأنواعه وأسبابه، وأطراف التنمر، والحالة السيكولوجية للطفل المتنمر والطفل الضحية، وتم التعريف بالتجارب العالمية لمعالجة التنمر، وكيف طورت دولة الإمارات العربية المتحدة برامجها في مكافحة التنمر خاصة جهود وزارتي الداخلية والتربية والتعليم وأخيراً البرنامج الناجح (الوقاية من التنمر) للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، والذي تترأسه سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية.
وأكد ضرورة تعزيز جهود حماية الأبناء من مخاطر التنمر، وتعريفهم بخطوات الإبلاغ عنها بمساعدة أسرهم وأولياء الأمور بجانب مسؤولياتهم التي من أهمها رعايتهم وحمايتهم من العنف اللفظي والبدني والمعنوي، وعدم ترك فلذات أكبادهم من دون رقابة أبوية مستمرة.

اقرأ أيضا