الاتحاد

منوعات

«تراثنا الحي».. احتفاء بالهوية والثقافة الإماراتية

«تراثنا الحي».. احتفاء بالهوية والثقافة الإماراتية

«تراثنا الحي».. احتفاء بالهوية والثقافة الإماراتية

دبي (الاتحاد)

تنطلق فعاليات النسخة العاشرة من مهرجان «دبي وتراثنا الحي»، الذي تنظمه إدارة البرامج والفعاليات الثقافية في هيئة الثقافة والفنون في دبي، في القرية العالمية بين 29 أكتوبر الجاري و4 أبريل 2020.
قائمة البرامج تشمل فعاليات غنية ومتنوعة تحتفي بالتراث الإماراتي العريق، وتجسد الهوية والثقافة المحلية، وتوثِّق تفاصيل الحياة في الماضي، حاملة رسالة التلاقح الثقافي والتواصل الإنساني بين الشعوب.
ويتيح المهرجان لزوار القرية العالمية فرصة الاطلاع على مفردات التراث الثقافي الإماراتي بكل ما فيه من إبهار وإلهام، ضمن ورش عمل تثقيفية تركز على الحرف التقليدية وهي «سف الخوص»، «قرض البراقع»، «التلي»، «الدخون والعطور»، «صياغة الفضة»، و«صناعة القهوة الإماراتية»، حيث يستعرض الحرفيون أبرز الحرف اليدوية، ويقدمون شرحاً وافياً حول تاريخها ومكوناتها الفنية واستخداماتها الحياتية والمواد والأدوات المستخدمة فيها، إضافةً إلى معارض تراثية خاصة بالمنتجات الحرفية، وجلسات توعوية مختصة بأهم عادات وتقاليد الضيافة المحلية.
وأشارت هالة بدري مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي، إلى أهمية إحياء التراث وتوعية الجمهور بأهمية الحرف، لافتةً إلى اهتمام «دبي للثقافة» بتقديم جرعة ملهمة حافلة بالعبر والأثر من حياة الأجداد، وإيصال رسالة تراثنا الأصيل التي تتجسد فيها التعددية الثقافية بأجمل صورها، ما يحقق أهداف الرؤية السامية للإمارات في «عام التسامح».

اقرأ أيضا

"العفو الدولية": نموذج أعمال "جوجل" و"فيسبوك" يهدد حقوق الإنسان