طرحت شركة أرم استورنج البريطانية خلال مشاركتها في معرض القمة العالمية بأبوظبي مكيفات مركزية تخفض استخدام الكهرباء بنحو 40% والمساحة التي تشغلها المكيفات لنحو 50%، مقابل المساحة الحالية للماكينات التقليدية، بحسب أندي نورث مدير مبيعات التصدير بالشركة. وقال نورث “إن الماكينة الجديدة تخفض الكروبون الناتج عن المكيفات بنحو 30%، لافتا إلى أن الشركة تتعاون مع عدد من الشركات في الإمارات منها شركة تبريد وجونسون كنترول وشركة يورك. وأشار إلى أن قيمة استثمارات الشركة بدول التعاون تتجاوز 3 ملايين دولار، فيما يبلغ رأس مال المجموعة نحو 350 مليون دولار. كما تطرح الشركة جهاز الاستفادة من الحرارة الناجمة عن ماكينات التكييف وإعادتها للتبريد خلال مبدأ الامتزاز ورفع كفاءة الماكينة، حيث يتم تحويل 85% من الطاقة الناجمة عن ماكينة التكييف إلى عمليات تبريد. وأوضح أن مبردات التكييف تعد حلا فعالا لاستغلال الحرارة المهدرة لانتاج المياه المبردة والتي تسخدم في عمليات التبريد الناجمة عن المكيفات، لافتا إلى أن العمر المتوقع للمبرد يتراوح بين 20 و30 عاماً.