الاتحاد

عربي ودولي

تشييع جنازة بابا الفاتيكان الجمعة المقبل


الفاتيكان - وكالات الانباء: اعلن الناطق باسم الفاتيكان جواكين نافارو فالس امس ان البابا يوحنا بولس الثاني سيدفن في القبو تحت كنيسة القديس بطرس حيث يدفن الباباوات· واكد ايضا ان مراسم الجنازة ستجري الجمعة في الساعة الثامنة صباحا بتوقيت 'جرينتش' الثانية عشرة ظهرا بتوقيت الامارات· واتفق الكرادلة على الموعد والتاريخ في اجتماع عقدوه في الفاتيكان امس· ويتوقع ان يشارك مليونا شخص ونحو مئتي وفد رسمي في الجنازة، وذلك وسط اجراءات امنية مشددة حيث اعلنت السلطات الايطالية الاستعانة بـ 6500 شرطي في روما لتأمين النظام وحماية الشخصيات التي ستشارك في الجنازة·
واوضحت وزارة الداخلية الايطالية ان 1500 من عناصر الوحدات الخاصة في الشرطة والدرك الايطاليين سيكلفون حماية رؤساء الدول، على ان يكلف خمسة آلاف شرطي مهمة تأمين النظام العام وحماية 'الاهداف الحساسة'·
وهذه التدابير الرامية الى 'ضمان سلامة المشاركين الذين سيصلون في الايام المقبلة الى روما وتأمين السلامة القصوى للعدد الكبير من الشخصيات التي ستشارك في الجنازة'، قد أعدت بالتعاون الوثيق مع سلطات دولة الفاتيكان واجهزتها الامنية·
وستجرى جنازة البابا في كاتدرائية القديس بطرس وستبث وقائعها في الساحة·
وسيحظر الطيران في المجال الجوي لروما يوم الجنازة، وستتولى حمايته طائرات مقاتلة ومروحيات وطائرة 'اواكس' للحلف الاطلسي،· وسيعهد بهذه التدابير الامنية الى القيادة العملانية للقوات الجوية، لكن قرار اسقاط اي طائرة يمكن ان تشكل تهديدا تتخذه وزارة الدفاع· وستشدد تدابير المراقبة في المطارات ومحطات القطار·
ويتوقع ان تستمر مراسم جنازة البابا تسعة ايام، وذلك طبقا للاجراءات التي حددها الدستور الرسولي الذي اصدره البابا نفسه في·1996 وتحدد هذه الوثيقة الدقيقة حرفيا التدابير والمراسم والممنوعات بعد وفاة البابا بما في ذلك الجنازة وانتخاب بابا جديد· وبعد ان يتأكد المدبر الاعلى لشؤون الكرادلة (الكاردينال كاميرلينجو) من وفاة البابا·
وحتى البابا بيوس الثاني عشر الذي توفي عام ،1958 كان المدبر الاعلى لشؤون الكرادلة (كاميرلينجو) يتأكد من وفاة البابا عبر ضرب جبينه بمطرقة صغيرة فضية ثلاث مرات· ولانه 'البابا الرحالة'، نص يوحنا بولس الثاني في دستوره الرسولي على الترتيبات التي يجب اتباعها في حال توفي البابا خارج روما·
وكتب البابا في دستوره الرسولي 'على مجمع الكرادلة ان يتخذ جميع التدابير اللازمة لنقل جثمان الحبر الاعظم الى كنيسة القديس بطرس في الفاتيكان باحترام كامل'· ويدفن جثمان البابا في الفاتيكان الا في حال وجود وصية شخصية للحبر الاعظم تطلب عكس ذلك·
وقد افسح يوحنا بولس المجال في دستوره الرسولي امام امكانية دفنه خارج الفاتيكان وكتب عن هذا الامر بصيغة 'اذا حصل الدفن في الفاتيكان'· ويؤكد بعض مواطني البابا البولندي انه اعرب عن رغبته في ان يدفن في بلده بولندا في مقبرة عائلته في فادوفيتشي بالقرب من كراكوفيا· وستحسم هذه المسألة في حال وجود وصية من هذا النوع وهناك تدابير اتخذت للبت في ذلك·
وجاء في النص انه 'اذا ترك الحبر الاعظم المتوفي وصية تتعلق بممتلكاته في رسائل ومستندات خاصة، وفي حال تعيينه شخصا مكلفا بتنفيذ الوصية، يعود لهذا الشخص الحق (··) باتخاذ القرارات والتدابير اللازمة المتعلقة بممتلكات البابا الشخصية'·
وجاء في الدستور 'يقفل مكتب البابا كما تقفل غرفته، ويحرص الكردينال كاميرلينجو على التأكد من ان الطاقم الذي يعيش عامة في جناح البابا يبقى فيه الى ان يدفن البابا، ويقفل الجناح بعد ذلك بالكامل'·
ويعمد الكرادلة بعد الوفاة على 'كسر' الخاتم البابوي المعروف 'بخاتم الصياد' وباتلاف الاختام التي كان يستعملها في رسائله البابوية·

اقرأ أيضا

قرقاش: الدوحة تتهرب من التزاماتها بمحاولة شق الصف