الاتحاد

الإمارات

«الاتحادية للكهرباء والماء» توقع مذكرة تفاهم مع «ربع قرن»

خلال توقيع مذكرة التفاهم (من المصدر)

خلال توقيع مذكرة التفاهم (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

وقعت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، أمس، مذكرة تفاهم مع مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، تهدف إلى تعزيز ورفع الوعي المجتمعي، حول أهمية الترشيد في استهلاك الكهرباء والماء. وجاء توقيع هذه الاتفاقية، على هامش مشاركة «الهيئة» في معرض «ويتيكس»، المقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، خلال الفترة بين 21 و23 أكتوبر الجاري بمشاركة دولية واسعة.
وقع المذكرة محمد محمد صالح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، والشيخة عائشة بنت خالد القاسمي عضو مجلس أمناء المؤسسة، وتتضمن أهم بنودها وضع استراتيجية عمل مشتركة وآلية محددة للتعاون والتنسيق لنشر وتعزيز ثقافة الترشيد بين أفراد المجتمع. وسيعمل الطرفان معاً لزيادة الوعي المجتمعي بأهمية الحفاظ على مصادر الطاقة والمياه، وإطلاق وتبني مبادرات وتقنيات تضمن الحفاظ على الموارد، وكذلك التعاون في نشر ثقافة الطاقة البديلة والتشجيع على زيادة استخدامها والاستفادة منها، وتبني أفضل الممارسات في هذا المجال.
وبموجب بنود المذكرة، ستقوم «الهيئة» الاتحادية للكهرباء والماء بتركيب الأجهزة والقطع الموفرة لاستهلاك المياه في مرافق المؤسسة، وتوفير الدعم الفني لتنفيذ المبادرات الخاصة برفع كفاءة استهلاك الكهرباء، وإعداد تقارير دورية توضح نسب الخفض في استهلاك الكهرباء والماء في هذه المرافق. كما ستقوم «الهيئة» بتخصيص فريق فني ميداني لفحص وصيانة أجهزة ترشيد المياه التي تم تركيبها، وزيادة الوعي بترشيد استهلاك الكهرباء والماء لدى موظفي الطرف الثاني، من خلال تنظيم ورش العمل والمحاضرات والحملات التوعوية. بدورها، ستعمل مؤسسة ربع قرن على نشر ثقافة ترشيد استهلاك الكهرباء والماء لدى مختلف شرائح المجتمع التي تتعامل معها، من خلال تخصيص فريق للمتابعة، فيما يخص تركيب أجهزة ترشيد المياه والحرص على صيانتها بشكل دوري، والتعاون مع «الهيئة» في سبيل تنفيذ أية مبادرات أخرى يتم الاتفاق عليها مستقبلاً بين الطرفين.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث التعاون الدفاعي والعسكري مع أميركا