الاتحاد

الإمارات

تنمية تشارك في يوم الإرشاد المهني بالتعاون مع تقنية طلاب أبوظبي والعين


جميل رفيع:
أكد جابر الخميري مدير مكتب 'تنمية' في أبوظبي أن الهيئة تمتلك قاعدة بيانات واسعة للمواطنين الباحثين عن فرص توظيف والذين نقوم بتدريبهم وصقل مهاراتهم العملية لتتناسب مع مختلف مجالات التوظيف· ودعا أصحاب الأعمال في مختلف مؤسسات القطاع الخاص إلى العمل جنباً إلى جنب مع هيئة 'تنمية' للوفاء باحتياجاتهم من الموارد البشرية·
وأضاف بمناسبة مشاركة هيئة تنمية في يوم الإرشاد المهني بالتعاون مع كلية التقنية العليا للطلاب أبوظبى والعين 'حظيت مشاركة هيئة تنمية بيوم الإرشاد المهني بإقبال واسع من قبل الطلبة الباحثين عن فرص للتوظيف'·
وقال الخميري إن الحدث الذي عقد أمس في مقر كلية تقنية أبوظبي للطلاب يسهم في إتاحة المجال لهؤلاء الباحثين عن العمل للتواصل بصورة مباشرة مع ممثلي عدد كبير من المؤسسات الخاصة من قطاعات التجارة والمصارف والتأمين· حيث شكلت هذه المشاركة فرصة استطاعت من خلالها الكوادر المواطنة الشابة التعرف على بيئات العمل والممارسات المتبعة في قطاعات الأعمال إلى جانب استكشاف فرص التوظيف التي تتناسب مع طموحاتهم وقدراتهم·
وأشار مدير مكتب 'تنمية' في أبو ظبي إلى أن هذه اللقاءات تساعد على تشجيع الطلاب للبحث عن عمل في القطاع الخاص الأمر الذي دعانا إلى التعاون مع كليات التقنية العليا للمشاركة في هذا الحدث موضحا بأنه يمكن للكوادر الشابة التعرف على ظروف العمل المتباينة في المصارف وشركات التأمين والمؤسسات التجارية وذلك من خلال الاحتكاك المباشر مع ممثلي هذه القطاعات حيث يهدف هذا النشاط إلى تعزيز وعي الطلاب الباحثين عن عمل والتعرف مميزات العمل في القطاع الخاص بوصفها خطوة مهمة نحو تحقيق مستقبل مهني ناجح وتعزز هذه المعارض جهود الهيئة في الربط بين مخرجات التعليم العالي وما يلبي احتياجات سوق العمل بالدولة وتقليل الفجوات بين المسار العلمي للطلبة والمسار الوظيفي في الواقع العملي·
وأضاف أن ممثلي المؤسسات المشاركة قدموا خلال فعاليات معرض الوظائف شرحاً مفصلاً عن سياسات واستراتيجيات التوظيف التي تتبعها هذه المؤسسات إلى جانب عقد مقابلات واختبارات لعدد من الطلاب الباحثين عن عمل تمهيداً لمنحهم وظائف ثابتة·
وأكد الخميري أن هيئة 'تنمية' تقوم بتنظيم برامج للتواصل بين أصحاب الأعمال والباحثين عن عمل بشكل منتظم بهدف تسليط الضوء على المؤهلات والمهارات العملية التي تتلاءم مع احتياجات سوق العمل في الإمارات· وتوفر مثل هذه الفعاليات يعتبر قناة مناسبة لتسهيل التعاون بين أصحاب الأعمال وهيئة 'تنمية' بهدف زيادة عدد ونوعية فرص التوظيف المتاحة للقوى العاملة المواطنة ودفع عجلة التوطين·
من جهة أخرى استعرضت هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية 'تنمية' مؤخراً أهم خصائص ومتطلبات بيئات العمل الحديثة في الإمارات، وذلك خلال مشاركتها في الدورة الثانية من مؤتمر 'عالم العمل' الذي استقطب أكثر من 250 طالبا، وحرصت 'تنمية' على استثمار هذه الفرصة لتنظيم سلسلة من الندوات وورش العمل وحلقات النقاش المفتوحة بهدف تعزيز وعي الشباب المواطنين الباحثين عن وظائف بمتطلبات أصحاب الأعمال·
وشهد المؤتمر مشاركة واسعة للعديد من المؤسسات والشركات من قطاع المصارف وتجارة المفرق والسياحة والسفر· وخلال أعمال المؤتمر، عقد مركز تخطيط وتوجيه المسار الوظيفي بهيئة 'تنمية' برنامجاً مكثفاً من ورش العمل بغية تعريف الشباب المواطنين بالمهارات العملية المطلوبة وظروف العمل في القطاع الخاص·
وقالت عائشة السويدي رئيسة وحدة الاستشارات والتوجيه في 'مركز توجيه وتخطيط المسار الوظيفي' في 'تنمية': يعتبر المؤتمر مناسبة لتحقيق أهدافنا المتمثلة في التواصل المباشر مع الطلاب والشباب الباحثين عن وظائف وتزويدهم بخدمات الإرشاد المهني والاستشارات المتخصصة ومناقشة مختلف القضايا المتعلقة بأوضاع سوق العمل في الدولة، ونرمي عبر مشاركتنا في هذا الحدث إلى دعم خدمات الإرشاد المهني المقدمة في كلية التقنية العليا'·
وأضافت السويدي: إن مركز تخطيط عمل على الاستفادة من انعقاد المؤتمر لتسليط الضوء على الخدمات المقدمة عبر 'بوابة الإرشاد المهني·

اقرأ أيضا

«اليونيسيف» تشيد بدور الشيخة فاطمة ورعايتها لحقوق الأطفال والمرأة