الاتحاد

الإمارات

نادي دبي للصحافة ينظم حفل توزيع جوائز الصحافة العربية 25 أبريل


دبي ـ الاتحاد: أعلنت منى المري أمين عام جائزة الصحافة العربية أن حفل توزيع جوائز الصحافة العربية سيقام يوم 25 أبريل الجاري في مدينة جميرا، حيث تتسارع التحضيرات لتنظيم الحفل الذي يستضيف نخبة من رؤساء التحرير وكتاب الأعمدة من مختلف أنحاء العالم العربي·
وأشارت المري إلى أن الاستعدادات تتواصل لتنظيم الحفل الذي سيكون على مستوى راقٍ يليق بالجائزة وبقيمتها ومكانتها المعنوية، وما حققته من تميز على صعيد المصداقية والشفافية والشمولية·
وحول فعاليات الجائزة لهذا العام وحجم المشاركات وآليات العمل قالت المري ': حققت المشاركات في الدورة الحالية من الجائزة نسب نمو غير مسبوقة، حيث بلغ عدد المشاركات 2138 مشاركة، توزعت على مختلف أنحاء الوطن العربي، وشملت مختلف فئات الجائزة بما في ذلك التحقيق، الحوار، العمود، الصحافة البيئية وصحافة تكنولوجيا المعلومات، وهو تطور مهم يعكس التطور الكبير الذي تشهده الصحافة العربية '·
وحول المشاركات من دول الخليج والمغرب العربي قالت المري ' تميزت الدورة الحالية بازدياد كبير في أعداد المشاركات القادمة من دول مجلس التعاون الخليجي والمغرب العربي، الأمر الذي يعكس مدى الاهتمام الذي باتت تحظى به الجائزة في مختلف الأوساط الإعلامية العربية '
كما عبرت المري عن أسفها لانخفاض عدد المشاركات من داخل الدولة· وقالت في هذا الإطار ' شهدت المشاركات المحلية تراجعاً ملحوظاً هذا العام، حيث بلغ عدد المشاركات من دولة الامارات 45 مشاركة من الإعلاميين العرب العاملين في الصحف والمجلات المحلية، و8 مشاركات فقط من الإعلاميين المواطنين، في الوقت الذي ينبغي على المؤسسات الإعلامية العاملة في الدولة أن تشارك بفعالية في دعم الجائزة والعمل على تطويرها كونها انطلقت من دبي'·
وفيما يتعلق بآلية الفرز التي تمر بها الأعمال المقدمة ومراحل الانتقاء، قالت المري ' بمجرد وصول المشاركات يبدأ فريق عمل الجائزة بفرز هذه المشاركات بحسب الفئة، والتأكد من استيفاء المشاركة لكافة الشروط المطلوبة، وإبعاد الأعمال التي لا تحقق تلك الشروط· ثم تبدأ عملية الحجب وذلك من خلال إزالة أي ذكر لاسم الصحافي المشارك أو المطبوعة التي نشر فيها الخبر حرصاً على الموضوعية التامة في عمليات التقييم· ويتم تحضير المشاركات لعرضها على لجان التحكيم التي تقوم بمراجعتها وتقييمها وترشيح أسماء الفائزين· ومن ثم يقوم مجلس الجائزة بالتصديق على الترشيح واختيار الأسماء الفائزة بالإضافة إلى اختيار شخصية العام الإعلامية، ليصار إلى إعلان النتائج خلال حفل توزيع الجوائز'·
وأوضحت المري بالقول ' نحن سعداء للإقبال المتنامي الذي تشهده جائزة الصحافة العربية من قبل مؤسسات إعلامية متنوعة، كما نحرص جداً على ألا تقتصر المنافسة على الصحافيين العاملين في كبريات المؤسسات الإعلامية، لأن هناك الكثير من الكوادر الإعلامية المهمة يعمل في مؤسسات إعلامية محلية أوفي مجلات متخصصة وغيرها '·
وكشفت المري عن وجود خطط عمل مستقبلية تستهدف تعزيز أداء الجائزة وتوسيع آفاق عملها ووضع آليات جديدة لتطوير العلاقة بين الجائزة ومختلف المؤسسات الإعلامية في الوطن العربي·

اقرأ أيضا

سيف بن زايد يترأس اجتماع مجلس "السعادة والايجابية"