الاتحاد

الرياضي

الجولة 18 لدوري الثانية

بعد صيام 3 جولات تذوق بني ياس طعم الفوز عندما اقتنص ثلاث نقاط ثمينة بتغلبه على الحمرية 6/1 وبهذه النتيجة تمسك السماوي بمقعد الوصيف برصيد 38 نقطة ويملك الحمرية 13 نقطة·· ونجح بني ياس في تضميد جراحه عندما نزف 9 نقاط بالهزيمة من رأس الخيمة ودبي ودبا الحصن·· وحملت أهداف بني ياس في مرمى الحمرية توقيع محمد جابر وجوليو وحسن زهران وزياد عوانة وعبدالله بشير ومحمد علي بينما سجل ماركوس هدف الحمرية الوحيد·

الخليج يخسر نقطتين بالتعادل مع الفجيرة 1/1

الفجيرة - أضاف الخليج نقطة جديدة إلى رصيده بالتعادل مع الفجيرة1/·1 وبهذا ارتفع رصيد الخليج الى 41 نقطة وما زال يعتلي الصدارة فيما وصل رصيد الفجيرة إلى 33 نقطة·
ورغم اضطرار الفجيرة للعب دون محترفين لإصابة الجزائري كريم كركار وعدم حضور الأردني أحمد هايل من بلاده حيث كان يعالج منذ نحو 12 يوماً إلا أن الفريق ظهر بمستوى رائع في الشوط الثاني بينما لم يستثمر فريق الخليج غياب أهم ورقتين رابحتين بالفجيرة·
ودفع مدرب الفجيرة ثائر جسام مع بداية الشوط الثاني بهزاع عبيد بدلاً من مانع محمد ويضغط الفريق من البداية في محاولة للفوز ورد اعتباره والثأر من هزيمته بالدور الأول بخورفكان·
وفي الدقيقة 62 يتخطى سهيل محمد ببراعة مدافعين ووسط غابة من السيقان يسدد قذيفة يحرز منها هدف الفجيرة·
وتشتعل المباراة ويدفع عبدالوهاب عبدالقادر مدرب الخليج بعبدالله أحمد وإبراهيم سعد بدلاً من علي أحمد وحكيم العجراوي·
ويطالب محمد مال الله بضربة جزاء إثر عرقلته وينال كارت أصفر بعدما رأى الحكم أنها تمثيلية وينزل جمعة علي سليمان بدلاً من عادل محمد بالخليج· وفي الدقيقة 80 ينجح عبدالله أحمد في ادراكهالتعادل للخليج·
ويضغط الفجيرة بضراوة لترجيح كفته مرة أخرى ولكن دفاع الخليج ومن خلفه جابر جاسم نجحا في إنقاذ شباكهما ليكسب الفريق نقطة ثمينة ويخرج الفريقان حبايب، إلا أن الوقت الضائع شهد طرد محمد عبدالله لاعب الفجيرة لحصوله على إنذارين·
أدار اللقاء عبدالله محمد كرم وساعده عيسى جميل وأحمد الشامسي وحكماً رابعاً علي حسن كريم وراقبها فريد عبدالرحمن·
العروبة يكسب الذيد بملعبه 2/1

الذيد ــ عاد أمس فريق العروبة بثلاث نقاط ثمينة من ملعب الذيد بالفوز 2/·1 وبهذا ارتفع رصيد العروبة الى 30 نقطة ويملك الذيد 16 نقطة·· ولم يكن فريق الذيد محظوظاً من البداية عندما أهدر محترفه البرازيلي ضربة جزاء في الدقيقة الخامسة من اللقاء·· وفي الدقيقة 51 نجح أحمد جاسم في إحراز الهدف الأول للعروبة ولكن داسيلفا أدرك التعادل للذيد في الدقيقة ·61 وفي الدقيقة 71 رجح البرازيلي باولو كفة العروبة بالهدف الثاني الذي منح العروبة نقاط المباراة·

في لقاء القاع
الجزيــرة الحمــراء يهزم الرمس 4/1

في لقاء القاع بين الفريقين الأخيرين الجزيرة الحمراء قبل الأخير في تذوق حلاوة الفوز الثالث له بالمسابقة والذي جاء على حساب الرمس (الأخير) 4/·1
وبهذا ارتفع رصيد الجزيرة الحمراء الى 10 نقاط ويمتلك الرمس 4 نقاط·
أحرز رباعية الجزيرة الحمراء فابيو في الدقيقة 18 وعيسى مراد هدفين في الدقيقتين 45 و 47 ودرويش أحمد في الدقيقة ·84 بينما سجل علي الأعماش في الدقيقة 54 هدف الرمس الوحيد في المباراة التي جرت في عقر داره·

4 مباريات في ختام الجولة اليوم حوار خاص بين الاتحاد وعجمان

تقديم سالم الشرهان


رأس الخيمة - تختتم الجولة اليوم باقامة أربع مباريات حيث يذهب عجمان صاحب المركز الرابع إلى المنطقة الشرقية لملاقاة الاتحاد صاحب المركز الثالث في مواجهة قوية تعتبر كسرعظم · ويستضيف رأس الخيمة القادم إلى المنافسة بقوة دبي وسط ترقب من الجميع تجاه الوضع الذي يحيط بأسود العوير بعد التراجع الذي يسجله الفريق من مباراة لأخرى·
ويلعب الحصن المتطلع للتقدم والمزاحمة على المقدمة أمام العربي العائد إلى مستواه بينما يستقبل في المباراة الرابعة دبا الفجيرة أكثر الفرق تطوراً مسافي بطموح حصد النقاط الثلاث·

الاتحاد * عجمان
تحدي الأقوياء

تعدّ مباراة الاتحاد وعجمان اليوم أهم مباراة في النصف الثاني كونها تجمع الاتحاد (الثالث) برصيد 35 نقطة وعجمان (الرابع) برصيد 33 نقطة·
الاتحاد الذي يتطلع إلى اقتناص فرصة إقامة المباراة على أرضه ومزاحمة بني ياس على مركز الوصيف يدخل عجمان والأمل يراوده في تحقيق ما جاء من أجله والتقدم على أصحاب الأرض بفارق نقطة·
المباراة صعبة وقوية ويصعب التكهن بنتيجتها وأيضا هناك فرق أخرى تهمها نتيجة المباراة وليس الفريقان فقط·
ولاشك بأن الجميع ينظر إلى المباراة على أنها من أهم مباريات الجولة لأن قرب الفريقين من المنطقة الساخنة في المقدمة يجعل من مباراتهما غاية في الصعوبة والسخونة·
الاتحاد صاحب الضيافة يهمه الفوز للاقتراب أكثر من المقدمة على أمل أن يتعثر المتصدر وبالتالي تضيق فارق النقاط بينهما وعلى الجانب الآخر فالبرتقالي هو الآخر يهمه الفوز الذي سيبقيه في صلب المنافسة كل هذه المعطيات تحول اللقاء إلى عاصف وقوي وهو بحق تحدي الأقوياء·
وبكل تأكيد ستلعب عوامل التركيز والحماس والإصرار في الملعب دوراً كبيراً في تحديد الفريق الذي سيخرج من المباراة بالنتيجة الإيجابية التي يتمناها الفريقان معا واللذان يملكان كافة المقومات المساعدة لمشاهدة لقاء حافل بالإثارة والندية·
الفريقان يملكان هجوما قادرا على ترجيح الكفة حيث سجل هجوم الاتحاد حتى الآن 33 هدفا مقابل 48 هدفا سجلها مهاجمو عجمان·
وبغض النظر عن الأماني عند كل منهما نتمنى أن تخرج الموقعة بمستوى راق وأداء جيد يعكس موقف الفريقين وأهمية المباراة ، لقاء الفريقين في الدور الأول انتهى بالتعادل الإيجابي 3/·3

دبا الفجيرة * مسافي
رغبة مشتركة

لقاء دبا الفجيرة ومسافي يعد من اللقاءات الهادئة، كونهما في المراكز المتأخرة بجدول الترتيب وإن كان أصحاب الأرض في مركز أفضل من ضيوفهم حيث يأتون في المركز العاشر برصيد 22 نقطة·
ويسعى دبا الفجيرة إلى حصد النقاط الثلاث لتعيد له بعضاً من هيبته كأحد الفرق المتميزة في هذا الموسم وبالتالي التواجد في مركز أفضل من المركز الحالي·
الفريق المضيف يملك كافة المقومات المساعدة لتحقيق ذلك لاسيما وجود عاملي الأرض والجمهور الى جانب التطور الكبير في المستوى والأداء والنتائج هذا الموسم تحديدا·
في المقابل يدخل مسافي اللقاء وهو يبحث عن نتيجة إيجابية يوقف من خلالها نزيف النقاط كان آخرها خسارة نقطتين ثمينتين في الجولة الماضية عندما تعادل معه العروبة بعد أن كان متقدماً بهدفين نظيفين·
وهدف مسافي زيادة رصيده فهو حاليا يملك 8 نقاط في المركز الرابع عشر·
المباراة بلاشك ستشكل بالنسبة للفريقين أهمية نظرا للرغبة المشتركة لاستعادة التميز الذي كانا عليه بالذات دبا الفجيرة · وثانيا لزيادة الرصيد من النقاط من أجل التواجد في مركز أفضل من المركز الذي يتواجد فيه كل فريق والذي لايتناسب مع ما يملكانه لاسيما أصحاب الأرض الذين يتمتعون بمهارة فنية عالية وأداء جماعي وغيرة شديدة تفتقدها معظم الفرق· لقاء الفريقين في الدور الأول انتهى بفوز دبا الفجيرة 1/·3

العربي * دبا الحصن
التقدم للأمام

يحل دبا الحصن أحد فرسان المقدمة ضيفاً على العربي· الحصن يدخل اللقاء بطموح الفوز ومواصلة حصد النقاط وبالتالي الإبقاء على حظوظه قائمة في المنافسة وبمعنويات الفوز على بني ياس في الجولة الماضية·
أما العربي فيسعى إلى إحراز نتيجة إيجابية على أحد فرسان المسابقة هذا الموسم كما فعل في الجولتين الماضيتين عندما حصد نقطة من رأس الخيمة وأخرى من دبي·
نتيجة المباراة تهم متتبعي دوري الدرجة الثانية وبالتحديد فرق المقدمة التي تنتظر المفاجأة من العربي، لهذا سيدخل أبناء الحصن وهم يدركون أهمية العمل منذ البداية حتى لا يدفع الفريق ثمن التعالي على المباريات بحدوث المفاجأة التي تنتظرها وبشكل كبير الفرق التي تتقدمه في الترتيب·
ما يملكه دبا الحصن من إمكانات ولاعبين على مستوى عال من الكفاءة قادر على العودة إلى دياره بالنتيجة التي يطمح لها خاصة وأن منافسه العربي وبرغم نجاحه في التعادل مع رأس الخيمة ودبي فأنه ليس بالفريق الصعب الذي يستطيع الصمود طويلا أمام الرغبة الكبيرة لفريق لديه من مقومات تفوق ما يملكها·
ويبقى أن العربي يقوده مدرب قادر على التعامل مع ظروف المباراة بالشكل الذي يضمن للفريق حصد نقطة على أقل تقدير أمام الفرق القوية ألا وهو الدكتور عبدالله مسفر الذي يحاول على قدر الإمكانات المتوفرة لديه قيادة الفريق بالصورة التي ترضي أبناء النادي·
صاحب الأرض يدخل المباراة ورصيده 19 في المركز الحادي عشر فيما يدخل دبا الحصن ورصيده 31 نقطة في المركز السابع، لقاء الدور الأول كان قد انتهى لمصلحة العربي بنتيجة 1/·2

رأس الخيمة * دبي
الترقـب

اللقاء الذي يجمع رأس الخيمة ودبي لايقل أهمية عن اللقاء الأول نظراً لموقع الفريقين على خريطة جدول الترتيب وبالأخص أصحاب الأرض الخيماوية الذين يدخلون المباراة بقلب يخفق في الملعب وعقل يراقب موقعة الساحل الشرقي لعل تأتي نتيجتها كما يتمنونها بالتعادل·
وعرف رأس الخيمة الطريق الصحيح في مسار المنافسة عبر الذيد في الجولة الماضية عندما تمكن الأحمر من تسجيل سداسية بلاشك ستكون دافعاً لهم اليوم للوصول إلى مرمى دبي الذي يشهد تراجعاً غير طبيعي مما دفعه للجلوس في المركز الثامن برصيد 28 نقطة وهو مركز لايتناسب مع إمكانات وقوة القادم من العوير الذي سيحاول إلى استعادة توازنه مجددا وإيقاف نزيف النقاط·
في المقابل فإن أصحاب الأرض يتطلعون إلى الفوز الذي يفتح الباب على مصراعيه أمامهم للمزاحمة على مركز الوصيف أولا والصدارة ثانياً لهذا فهم سيدخلون المباراة بنية الفوز بها·
بشكل عام المباراة تكتسب أهمية بالنسبة للفريقين ، فالخيماوي لديه رغبة كبيرة في تحقيق الفوز ودبي هو الآخر يسعى لتحقيق الفوز لاثبات بأنه قادر على العودة لواجهة أحداث المسابقة·
المباراة تحمل العديد من عوامل الحماس والندية بين الطرفين وستكشف رغبات الفريقين في الفوز لاسيما من جانب رأس الخيمة الذي سيسعى لرد اعتباره لخسارته في الدور الأول خاصة وأنه يستضيف المباراة على أرضه ووسط جماهيره·
فهل ينجح الأحمر في الوصول إلى غايته برد اعتباره من الخسارة الأولى، أم يكون لأبناء العوير كلمة قوية من خلال النهوض مجددا بتحقيق الفوز وبالتالي تأكيد تفوقه هذا العام على أصحاب الأرض·

اقرأ أيضا

سباق العين الأول للجري.. «تفوق وإبداع»