الاتحاد

الملحق الرياضي

نهائي مبكر بين العين والوصل في ثمن نهائي الكأس

القرعة أسفرت عن مواجهات مثيرة (تصوير أنس قني)

القرعة أسفرت عن مواجهات مثيرة (تصوير أنس قني)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أسفرت قرعة كأس صاحب السمو رئيس الدولة التي أقيمت أمس بجامعة الإمارات بمدينة العين، برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الرئيس الفخري لاتحاد الكرة، عن قمتين ناريتين في ثمن النهائي، حيث يدشن العين حامل اللقب المشوار بمواجهة من العيار الثقيل أمام الوصل في نهائي مبكر، يعيد للأذهان نهائي النسخة الأخيرة، بينما تجمع القمة الثانية الملك الشرقاوي مع الجزيرة، وفي بقية المواجهات يلتقي شباب الأهلي واتحاد كلباء، الوحدة ودبا الفجيرة، بني ياس والنصر، الفجيرة وعجمان، الظفرة مع أول المجموعة الأولى، والإمارات أمام أول المجموعة الثانية بالدور التمهيدي.
وجمع حفل القرعة الذي يأتي في عام زايد وفي أرقى وأعرق مؤسسات التعليم العالي في الدولة، بين الأناقة وربط الماضي بالحاضر في رسائل عديدة، تضمنها من خلال فقراته المتنوعة، والتي تصدرها مقولات خالدة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مؤسس الدولة، يحث فيها الشباب على البناء والثقة بالنفس والعمل، بجانب فيديو للقاء سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مع الشباب والطلاب، يحثهم فيه على الوحدة، وأن يؤمنوا برسالتهم تجاه المجتمع، وبهذه العائلة الموحدة التي تضم شعب الإمارات.
حضر حفل قرعتي الكأس ودوري الدرجة الأولى، وجوائز الموسم الماضي للهواة، مروان بن غليطة، رئيس اتحاد الكرة، وعبد المحسن الدوسري، الأمين العام للهيئة العامة للرياضة، والدكتور محمد عبد الله البيلي، مدير جامعة الإمارات، بينما قام بسحب القرعة في مراحلها الثلاث (الدوري وتمهيدي الكأس وثمن النهائي) نخبة من طلاب جامعة الإمارات المتفوقين أكاديمياً ورياضياً.
وسبق القرعة تكريم الاتحاد للشركاء والرعاة، بجانب توزيع الجوائز لنجوم الموسم الماضي في دوري الدرجة الأولى، بجانب لقطات متنوعة، قدمت أبرز المعالم التاريخية والحضارية في مدينة العين، وعن مسيرة جامعة الإمارات، وبطولتي دوري الأولى والكأس في نسختيهما الماضيتين.
وقال مروان بن غليطة: «يشرفني ونحن نلتقي اليوم في حفل حصاد الموسم الماضي، واستشراف آفاق الموسم الجديد، أن أتقدم بالشكر والتقدير والثناء إلى قيادتنا الرشيدة، لما توليه من دعم لا محدود لقطاع الرياضة والرياضيين في دولتنا الغالية، وما تحيطنا به من احتضان متواصل، يؤهلنا جميعاً لأن نكون في مقدمة الصفوف، واعتلاء منصات التتويج».
وأضاف: «نثمن الدعم اللامحدود لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الرئيس الفخري لاتحاد الكرة، ورعايته الكريمة لكرة القدم في الدولة وأنشطتها، ومنها رعايته لهذا الحفل، إيماناً من سموه بدعم الحركة الرياضية والارتقاء بها وتطويرها، فكانت توجيهات سموه السديدة بمثابة منهاج العمل الواضح لنا في اتحاد الكرة».
وأكمل رئيس الاتحاد: «نقبل على موسم استثنائي جديد، وبانتظارنا مكتسبات كبيرة تستضيفها دولتنا الغالية، منها كأس العالم للأندية، وكأس آسيا 2019، فهذه التحديات بحاجة إلى التكاتف والتعاون كي نظهر بالصورة الناصعة المبهرة لإماراتنا الحبيبة، وفي هذا المقام أود أن أشكر الأندية على تعاونها مع اتحاد الكرة، ونحن في طريقنا لتجهيز الأبيض لاستحقاقه الآسيوي المقبل، فبفضل دعمكم وتعاونكم نستطيع أن نحول الحلم والهدف إلى واقع ملموس».

الصهباني توقع المواجهة وحميد تمنى الابتعاد عن العين
الصدفة وحدها قادت مطر الصهباني، مدير فريق العين، وحميد يوسف، مدير فريق الوصل، إلى دخول قاعة حفل القرعة معاً، وذكر الصهباني: «قلت لحميد يبدو أن فريقينا سيلتقيان مبكراً، ورد حميد (أبعدني عن العين)»، لتصدق القرعة توقعات مدير فريق العين، بوجود إثارة مبكرة في البطولة الغالية.
واتفق الصهباني وحميد يوسف على أن مواجهة الزعيم والإمبراطور تعد نهائياً مبكراً، حيث يتمتع الفريقان بالقاعدة الجماهيرية الكبيرة والمستوى الفني العالي، لكنهما اتفقا على أن المواجهة لن تكون بأي حال من الأحوال إعادة لنهائي النسخة الأخيرة الذي جمعهما، ورجحت كفة الزعيم بهدفين مقابل هدف.
وقال الصهباني: «أعتقد أن ما حدث في النهائي الأخير لن يتكرر، والمباراة هذه المرة ستكون أكثر هدوءاً لأنها تأتي في مرحلة مبكرة من المسابقة، والضغوط فيها ستكون أقل على اللاعبين، والعين جاهز دائماً لمواجهة أي فريق، ومن الجيد لقاء فريق كبير بدلاً من فريق أقل مستوى، حيث يكون التركيز عالياً عند اللاعبين، وتبقى الحظوظ متساوية عند الفريقين».
واتفق مدير فريق الوصل مع نظيره في العين، وذكر أن فريقه سيكون في قمة جاهزيته بحلول موعد المباراة في الأسبوع الأول من ديسمبر المقبل.

ابن هزام: إثارة كبيرة في البطولة الغالية
أكد محمد بن هزام الظاهري، الأمين العام لاتحاد الكرة، أن المواجهات القوية والجماهيرية بدءاً من دور الـ16 في كأس رئيس الدولة، تبشر بإثارة كبيرة في البطولة الغالية، معتبراً أن جميع المباريات ستكون قوية لطبيعة مباريات البطولة ورغبة الجميع في الذهاب بعيداً.
وقال: «نشكر جامعة الإمارات، هذا الصرح التعليمي الكبير، على الاستضافة، ونشكر أسرة الجامعة والدكتور محمد عبد الله البيلي، مدير جامعة، على الحفاوة وتقديم كل التسهيلات التي ساهمت في إنجاح الحفل وإخراجه في أبهى صورة، ونحن فخورون بإقامة هذه المناسبة في هذا الصرح التعليمي الشامخ، وبمشاركة المتفوقين أكاديمياً ورياضياً من طلاب الجامعة».
وأضاف: «نتمنى موسماً متميزاً فنياً وجماهيرياً، وننتظر موسماً قوياً، خاصة بعد أن شاهدنا الجولة الأولى المثيرة من دوري الخليج العربي، كما أن الموسم يحفل بالعديد من الأحداث القارية والدولية، ونأمل أن يحقق منتخبنا الهدف المنشود في أمم آسيا التي تستضيفها الدولة يناير المقبل».

مبادرات رائدة للطلاب
قدم طلاب الإمارات مبادرات رائعة على هامش حفل القرعة وجوائز الموسم، حيث قامت مجموعة من الطالبات ببرمجة روبوتات تمارس كرة القدم في القاعة التي شهدت القرعة، بجانب مجموعة من الطلاب دشنوا تطبيقاً رياضياً لربط جميع الرياضيين في تطبيق واحد لمتابعة كرة القدم أو ممارستها، ويهدف التطبيق لجمع ممارسي كرة القدم في مكان واحد من خلال الالتقاء في الموقع، ومن ثم اختيار ملعب التدريب، ويحمل التطبيق اسم (مباراة)، ويتوجب على الراغب في استخدام التطبيق، اختيار اسم الفريق والمدينة والمنطقة وعدد اللاعبين الذي يبدأ من 5 إلى 11 لاعباً.

جوائز دوري الأولى للموسم الماضي:
أفضل لاعب مواطن : محمد خلفان المسماري (الفجيرة)
أفضل لاعب أجنبي والهداف: البرازيلي فينيسيوس (الحمرية) أفضل حارس: محمد أحمد (بني ياس)
أفضل لاعب صاعد: خالد عبد الله مبارك (الفجيرة)
أفضل إدارى: يوسف عبد الله (الفجيرة)
أفضل مدير فني: جوارن توفاريتش (بني ياس)
درع الفريق المثالي تحت 12 سنة (الإمارات)
درع الفريق المثالي تحت 13 سنة (خورفكان)
درع الفريق المثالي تحت 14 سنة (الحمرية)
درع الفريق المثالي تحت 15 سنة (حتا)
درع الفريق المثالي تحت 16 سنة (العروبة)
درع الفريق المثالي تحت 18 سنة (اتحاد كلباء)
درع الفريق المثالي لمرحلة الشباب (البطائح)
درع الفريق المثالي الفريق الأول (اتحاد كلباء)
درع التفوق الرياضي (اتحاد كلباء)

اقرأ أيضا