الاتحاد

الملحق الرياضي

"ثنائية" رائعة لخيول "ياس" في "داكس" بفرنسا

«شداد» خطف الفوز بفارق عنق في بري كان (من المصدر)

«شداد» خطف الفوز بفارق عنق في بري كان (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

سجلت خيول «ياس» لإدارة سباقات الخيل العائدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ثنائية رائعة في سباقات الخيول العربية الأصيلة، والتي أقيمت أمس الأول، بمضمار داكس الفرنسي.
وجاء الانتصار الأول عبر المهر «ظافر» في الشوط الرئيس على لقب سباق بري سانت لوران لمسافة 1400 متر، البالغ جائزته المالية 15 ألف يورو، والمخصص للخيول في سن ثلاث سنوات فقط، بمشاركة 7 خيول.
وقدم «ظافر»، بإشراف المدرب دي جوليمين، وبقيادة الفارس الكساندر جافلان أداء فوق العادة، حيث جاء تفوقه بسهولة، وبفارق 2,5 طول عن «دي اوكو باي» لبيير يفيس جويلارد، وبإشراف المدرب فيليب سوجرب وبقيادة الفارس جيمي مارتن.
وسجل «ظافر» المنحدر من نسل «سراب»، والفرس «براقة» زمناً وقدره 1:30:50 دقيقة، فيما جاء في المركز الثالث «سهمارا» للخيالة السلطانية العمانية، بإشراف المدرب فيردريك سانشيز، وبقيادة الفارس انتوني كارتس.
وكانت تلك المشاركة الثالثة لـ«ظافر» في تاريخه السباقي، حيث حل سادسا في مشاركته الأولى بمضمار لاتست، قبل أن يحل في المركز الثاني بفارق نصف طول عن «مراسم» بمضمار داكس.
وواصل الجواد «شداد» تألقه، حيث سجل الفوز الثاني لخيول ياس، في سباق بري كان لمسافة 2100 متر البالغ جائزته 11 ألف يورو، والمخصص للخيول العربية الأصيلة في سن أربع سنوات فقط.
وجاء فوز «شداد»، بفارق عنق عن «امرز دو بيبول» لمارسيل ميزي، وبإشراف المدربة اليزابيث جان فرانسو بيرنارد، وبقيادة الفارس انتوني كراستوس.
وسجل «شداد» البالغ من العمر أربع سنوات والمنحدر من نسل «منجز» والفرس «فزعة» زمناً وقدره 2:22:30 دقيقة، فيما جاء في المركز الثالث «رقية» بإشراف توماس فورسي. وأكد «شداد» نجوميته ضمن خيول إسطبلات ومزرعة الوثبة ستاليونز، حيث كان قد سجل فوزاً مستحقاً في سباق بريميو بار اركيوب لمسافة 2200 متر، المخصص للخيول العربية الأصيلة في سن أربع سنوات فقط، والذي أقيم بمضمار إشبيلية العشبي في إسبانيا.
ويعتبر هذا الانتصار هو الـ22 لخيول ياس في أوروبا، متضمنة الفوز بسباقات الفئة الأولى والفئة الثانية وسباقات قوائم.
وأشاد مسلم العامري مدير «ياس» بالثنائية، مؤكداً أن «شداد» استعد لهذا السباق من خلال الفوز في إسبانيا، فيما اكتسب «ظافر» الخبرة التي كان يحتاج لها بعد أن خاض عدة سباقات، حيث جاء فوزه ناجزاً هذه المرة.

اقرأ أيضا