الاتحاد

الاقتصادي

«جنرال إلكتريك» تزود مشروع حقل حبشان بـ 8 توربينات غازية

جرافات تعمل في موقع حقل حبشان بأبوظبي

جرافات تعمل في موقع حقل حبشان بأبوظبي

فازت شركة جنرال إلكتريك للنفط والغاز، بعقد تزيد قيمته على 735 مليون درهم (200 مليون دولار)، لتزويد 8 توربينات غازية مع الخدمات الملحقة بها لاستخدامها في مشروع الغاز المتكامل في حقل حبشان بأبوظبي، الذي تنفذه شركة أبوظبي لصناعات الغاز المحدودة “جاسكو”.

وفازت الشركة بالعقد من “شركة هيونداي للهندسة والإنشاءات HDEC”.
ويعتبر مشروع “حبشان 5 للغاز المتكامل” من أكبر مجمعات معالجة الغاز في العالم، ويهدف إلى دعم الجهود الحكومية الرامية إلى تلبية الطلب المتنامي على الطاقة في العاصمة.
ومن المقرر البدء بشحن التوربينات خلال النصف الأول من عام 2011، على أن يبدأ تشغيلها التجاري في محطة “حبشان 5” بنهاية عام 2012.
وستعمل التوربينات الثمانية من طراز Frame 6B التي طورتها GE على توليد أكثر من 250 ميجاواط من الطاقة في محطة “حبشان 5” التي ستشتمل على 4 خطوط لمعالجة الغاز تساهم في إضافة ملياري قدم مكعبة من الغاز يومياً. وقال عبد العزيز العامري، نائب الرئيس الأول، مجموعة مشاريع لدى “جاسكو” إن محطة حبشان 5 تعتبر “من أبرز مقومات خطتنا الرامية إلى تعزيز إمكاناتنا في مجال معالجة الغاز بغرض تلبية الطلب المتنامي على مستوى العالم”.
وأضاف “تأتي من هنا أهمية توفير موارد للطاقة يمكن الاعتماد عليها في المنشأة لضمان نجاح المشروع على المدى البعيد”.
ووقع اختيار شركة هيونداي للهندسة والإنشاءات على GE للعمل في هذا المشروع الرائد بناء على الخبرة التكنولوجية الكبيرة التي تمتلكها والنجاحات التي أثمرت عن التعاون بين الطرفين معها على المدى الطويل، بحسب العامري.
ومن جانبه، قال محمد أيوب، مدير العمليات والمدير العام الإقليمي لـ”GE Oil & Gas” الشرق الأوسط: “قمنا بتزويد أكثر من 70% من توربينات الغاز التي تعمل “جاسكو” على تشغيلها ضمن مشاريعها. وأثبتت تقنية توربينات GE من طراز Frame 6 كفاءة كبيرة في العديد من التطبيقات”.
وأضاف “تم حتى اليوم تركيب أكثر من 900 وحدة حول العالم يجري تشغيلها بمعدلات كفاءة واعتمادية استثنائية”.
وستعمل GE Oil & Gas بموجب الاتفاقية على تزويد 8 توربينات من طراز Frame 6B تمتلك كل منها طاقة إنتاجية تبلغ 32 ميغاواط في موقع العمل. وإضافة إلى ذلك، سيتم تزويد التوربينات بأنظمة احتراق متطورة للحد من انبعاث الغازات الضارة بالبيئة، وأنظمة زيت التشحيم، وغيرها من المعدات التكميلية.

اقرأ أيضا

الدولار يتراجع ويسجل أكبر خسارة أسبوعية في 4 أشهر