الاتحاد

عربي ودولي

أوروبا تستعد لنشر يوفور

أعلن ناطق باسم قوة ''يوفور'' الأوروبية أمس أن الأوروبيين يأملون استئناف عملية انتشار قوتهم في تشاد ''اعتبارا من بداية الأسبوع المقبل'' وذلك استجابة ''لنداء رسمي'' من الرئيس التشادي ادريس ديبي لنشرها سريعا· وأعلن العقيد فيليب دي كوساك الناطق باسم ''يوفور'' من مقرها العام في مون فاليريان قرب باريس ''اننا نعمل حثيثا لاستئاف عملية الانتشار في أسرع وقت خاصة اعتبارا من بداية الاسبوع''· وأوضح ان انتشار يوفور ''رهن'' بالوضع في العاصمة التشادية وخاصة مطارها· وعلق نشر تلك القوة بسبب الهجوم الذي شنه المتمردون التشاديون في 28 يناير الماضي على سلطات نجامينا انطلاقا من الحدود السودانية· وأعلنت كريستينا جالاش الناطقة باسم الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ان ''يوفور'' ستنشر ''عندما سيسمح الوضع السياسي والامني بذلك''· وأضافت ''اننا نقوم بانتظام بتقييم الوضع ميدانيا وسيصدر قائد يوفور (الجنرال الايرلندي بتريك ناش) تعليماته''· وسيعقد سفراء الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي مجددا اجتماعا اليوم الجمعة لتقييم الوضع لكن قرار استئناف الانتشار بيد الجنرال ناش·
وكان الرئيس التشادي ادريس ديبي قد وجه أمس الاول في تصريح لإذاعة ''أوروبا ''1 الفرنسية ''نداء رسميا'' الى الاتحاد الاوروبي لنشر ''يوفور'' في أسرع وقت ممكن ''لتخفيف العبء الذي نتحمله اليوم''· وأعرب مصدر أوروبي رفض كشف هويته عن ارتياحه لذلك النداء مؤكدا أنه ''قد يسمح برفع العراقيل عن بعض التفاصيل'' لا سيما في المجال اللوجستي· وتهدف العملية الى نشر نحو 3700 جندي منهم 2100 فرنسي في شرق تشاد وأفريقيا الوسطى لحماية 450 ألف لاجئ من دارفور والنازحين من تشاد وأفريقيا الوسطى·

اقرأ أيضا

إقالة مفاجئة لقائد "الحرس الثوري" الإيراني