الاتحاد

الرياضي

«الدون» يبحث عن الضحية 34

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو

علي الزعابي (أبوظبي)

لا تتوقف أهمية مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف موسكو الروسي، عند رغبة البيانكونيري في مواصلة صدارته للمجموعة، وتحقيق الفوز للوصول إلى النقطة السابعة بالبطولة الأوروبية، التي يضعها مدرب الفريق ساري نصب أعينه، ويعتبرها الهدف الرئيس له ولكتيبته، حيث تعتبر المواجهة فرصة مهمة للنجم الأول في صفوف السيدة العجوز.
كريستيانو رونالدو، الذي يواجه هذا الفريق الروسي للمرة الأولى في البطولة الأوروبية، كرستيانو الذي يعد الهداف التاريخي لدوري أبطال أوروبا، بعد وصوله إلى الهدف رقم 127 في الجولة الماضية، بعد مساهمته في ثلاثية فريقه أمام بايرن ليفركوزن، نجح في معادلة الرقم التاريخي للمهاجم راؤول جونزالس، بتسجيله في مرمى 33 فريقاً مختلفاً، وتمثل المواجهة فرصة لكسر هذا الرقم، والوصول إلى 34 فريقاً مختلفاً، ليواصل هوايته في تحطيم الأرقام القياسية. ويسعى الدون لتقديم المساعدة لفريقه، الذي يطمح لتحقيق البطولة الأوروبية منذ 23 عاماً، عندما حققها في عام 96، ونجح رونالدو في مساعدة فريقه بالموسم الماضي، عندما تصدر قائمة الهدافين لفريقه بالبطولة الأوروبية، بتسجيله 6 أهداف وصناعته لثلاثة، لكن الفريق ودع مبكراً من ربع النهائي أمام أياكس أمستردام، ولم يشفع هدفا رونالدو ذهاباً وإياباً في تأهل السيدة العجوز، وسجل رونالدو هذا الموسم 5 أهداف حتى الآن في جميع البطولات، من أصل 9 مباريات خاضها، وتشهد المشاركة هذا الموسم وجود المدرب الجديد ماوريسيو ساري، بطل الدوري الأوروبي في الموسم الماضي، رفقة تشيلسي الإنجليزي، حين يخوض الثنائي التحدي بآمال كبيرة، لصناعة تاريخ جديد ليوفنتوس أوروبياً.

اقرأ أيضا

الوحدة يجدد عقد «سمعة» حتى يونيو 2021