الاتحاد

عربي ودولي

ألمانيا تطالب الناتو بمناقشة وضع «عفرين»

عواصم (وكالات)

طالب وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل من الأمين العام لحلف شمال الأطلسي «الناتو» ينس ستولتنبيرج أمس، بعقد جلسة في الحلف لمناقشة الوضع في عفرين شمال سوريا، فيما اعتبر الأمين العام للحلفينس ستولتنبرغ أن «من حق» تركيا أن «تدافع عن نفسها» ولكن «في شكل متكافئ ومدروس».
وأوضح جابرييل في بيان نشرته الخارجية الألمانية أمس أن «الحكومة الفيدرالية الألمانية لا تزال قلقة بسبب النزاع العسكري شمال سوريا، ولذلك نبذل بالتعاون مع فرنسا، جهودا لتخفيف حدة التوتر هناك وضمان وصول المساعدات الإنسانية وحماية السكان المدنيين».
ووصف المهمات، التي وضعتها برلين وفرنسا في إطار هذا العمل، «بالأولوية العليا». كما لفت جابرييل إلى أن كلا من «ألمانيا وفرنسا تؤكدان ضرورة أخذ مصالح تركيا الأمنية بعين الاعتبار»، إلا أنه شدد على أن «الإمكانيات لإجراء مفاوضات حول بسط السلم والاستقرار في سوريا لا تزال قائمة ويجب عدم تعريضها للخطر بسبب مواجهة عسكرية»، مضيفا أنه «أكد مرارا هذا الأمر للحكومة التركية».
من جهته قال أمين عام «الأطلسي» ينس ستولتنبرج إن «تركيا هي إحدى دول الحلف التي عانت من الإرهاب إلى حد كبير، ومن حق كل الدول أن تدافع عن نفسها، ولكن ينبغي أن يحصل ذلك في شكل متكافئ ومدروس».

اقرأ أيضا

آلاف المستوطنين يقتحمون ساحة البراق