الاتحاد

عربي ودولي

مكاتب الاقتراع تغلق بعد التصويت للانتخابات العامة في موريتانيا

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يدلي بصوته في الانتخابات

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يدلي بصوته في الانتخابات

أغلقت مكاتب الاقتراع أبوابها في موريتانيا، مساء السبت، بعد التصويت للانتخابات العامة.

ونقلت بعض المواقع الإلكترونية الموريتانية أن نسبة المشاركة في حدود 60 في المائة.

وبدأ الناخبون الموريتانييون صباح السبت الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية والبلدية والجهوية في عموم البلاد.

ورصد مراسلون صحفيون الإقبال المرتفع من خلال الطوابير الطويلة التي تشكلت أمام معظم مكاتب الاقتراع في مناطق مختلفة من العاصمة الموريتانية نواكشوط.
على الجانب الآخر، أعربت المعارضة الموريتانية عن خشيتها من التلاعب بالانتخابات مع إعلانها عن وقوع تجاوزات ضد ممثليها في مكاتب الاقتراع حيث تم طرد عدد منهم.
ويبلغ عدد الناخبين أكثر من مليون و400 ألف ناخب. وتشارك المعارضة الردايكالية (منتدى الديمقراطية والوحدة وحزب تكتل القوى الديمقراطية) في الانتخابات بعد سنوات من المقاطعة.
وتشهد الانتخابات الموريتانية مشاركة واسعة إذ بلغ عدد الأحزاب المشاركة 98 حزباً تقدمت بنحو ستة آلاف قائمة انتخابية 5000 آلاف منها تتنافس على 157 مقعداً نيابيا.
ويعتقد محللون سياسيون أن هذه الانتخابات حاسمة في تحديد بوصلة الانتخابات الرئاسية القادمة المزمع إجراؤها في منتصف 2019 والتي ستنهي فترة حكم الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز التي استمرت فترتين رئاسيتين.
ويختار الناخبون 157 نائباً في البرلمان وأعضاء 219 مجلساً بلدياً وأعضاء 13 مجلساً جهوياً تم استحداثها بموجب تعديل دستوري أجري العام الماضي.

اقرأ أيضا

الجيش الكوبي يعبر عن دعمه لنيكولاس مادورو