الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
أنصار "منال الشريف" يطرقون أبواب "الشورى" السعودي
أنصار "منال الشريف" يطرقون أبواب "الشورى" السعودي
28 يونيو 2011 18:03

دعا نشطاء سعوديون إلى تقديم عرضية لمجلس الشورى، للمطالبة بمناقشة قضية قيادة المرأة سيارتها، في محاولة لطرق كافة الأبواب للوصول إلى الهدف، خاصة في ظل حملات التشهير بمؤيدي قيادة المرأة للسيارات في السعودية. وتبنت صفحة "كلنا منال الشريف" على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، التي تعرضت لعمليتي قرصنة خلال الأسبوع الماضي، الدعوة لكتابة العريضة، فيما شكك الكثير من المشاركين في الصفحة بقبول مجلس الشورى السعودي للعريضة. وكتبت إحدى المشاركات من خلال الصفحة "اكتبوا الله معاكم ويقويكم بس مجلس الشورى مايطالع فيها". بينما تساءلت شابة أخرى "إلى متى سيستمر ادعاء مجلس الشورى بأنه لم يتلق عرائض لمناقشة قضية المرأة". وفي نبرة متفائلة، كتب مشارك "إن شاء الله قريب يصدر قرار السماح لقيادة المرأة.. صبرتم كثيراً ما بقى إلا القليل". ولم تختف أصوات المعارضين للحملة على صفحة "كلنا منال الشريف"، وكتب أحدهم "الحكومة (السعودية) هي التي تقرر ما بتنتظر حملات من الشعب عشان توافق.. وخلاص قالوا (الحكومة السعودية) لا واحنا أغلبنا قال رافض". يذكر أنه فى عام 2007 أرسل مجلس الشورى توصيات إلى رئاسة ديون مجلس الوزراء بشأن تعليمات قيادة النساء للسيارات، وكانت تشمل عدة نقاط من أبرزها: ألا يقل عمرالسائقة عن 30 عاماً.. وضرورة موافقة ولي أمر السائقة.. وأن تكون السائقة محتشمة في ملبسها ولاتضع أي مواد للزينة بتاتاً، ورغم ذلك لم تنفذ هذه التوصيات حتى الآن وظلت حبيسة الأدراج. وكانت الشابة السعودية منال الشريف قد فجرت قضية قيادة المرأة من جديد، خلال مايو الماضي، عندما قادت سيارتها بنفسها في شوارع مدينة الدمام السعودية، الأمر الذي أدى إلى إلقاء القبض عليها، ثم تبعها عشرات السعوديات اللاتي ظهرن يقودن سيارتهن بأنفسهن مطالبات بالحصول على حق القيادة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©