الثلاثاء 17 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
تأهيل موظفي «العمل» كمقيمين لـ «جائزة التميز المؤسسي»
تأهيل موظفي «العمل» كمقيمين لـ «جائزة التميز المؤسسي»
28 يونيو 2011 00:17

باشرت وزارة العمل في تنفيذ برنامج تدريبي لتأهيل عدد من موظفيها كمقيمين لـ”جائزة التميز المؤسسي”، وذلك وفق النموذج الأوروبي المعتمد. ويستهدف البرنامج الذي يطبق على مراحل إعداد وتأهيل نحو 120 موظفاً مع نهاية العام المقبل من بينهم 40 موظفاً خلال العام الجاري، بحسب زمزم الحمادي مديرة إدارة التميز المؤسسي. وأكدت حرص الوزارة على التطوير المستمر لموظفيها والسعي الحثيث نحو إيجاد بيئة فاعلة ومحفزة لهم، بالشكل الذي يمكنهم من المشاركة في البرامج التأهيلية التي من شأنها أن تشكل منظومة متكاملة، للارتقاء بمستوى الأداء وإحداث تطور بنّاء لإدارة عملية التميز في الوزارة”. وكانت الوزارة بدأت مؤخراً في تنفيذ البرنامج التأهيلي من خلال عقد ورشة عمل، ضمن منهجية “جائزة التميز المؤسسي” التي أطلق دورتها الأولى معالي صقر غباش وزير العمل. وتتناول الورشة التي يشارك فيها 19 موظفا من مختلف قطاعات الوزارة وتستمر لاسبوعين تحت عنوان “ مقيم تميز مؤسسي معتمد”، أسس تقييم المعايير الرئيسية لجائزة التميز المؤسسي وفقاً لمعايير برنامج الشيخ خليفة للأداء الحكومي المتميز. وأوضحت مديرة إدارة التميز: “سيتم عقد ورشة أخرى في شهر سبتمبر المقبل بمشاركة نحو 20 موظفاً آخر، وذلك في اطار تنفيذ البرنامج التأهيلي الذي سيشهد في العام المقبل تنظيم أربع ورش أخرى، بمشاركة 20 موظفاً في كل واحدة منها مشيرة إلى أن جميع الموظفين الذين يتجازون الورش بنجاح سيتم إشراكهم في الفرق المعنية بتقييم طلبات “جائزة التميز المؤسسي”، الأمر الذي من شأنه تحسين الإنتاجية وتقديم خدمات متميزة تسهم في تحقق رضا المتعاملين”. وفي السياق ذاته أوضحت الحمادي أنه سيتم في 20 من الشهر المقبل فتح باب طلبات الترشح لـ”جائزة التميز المؤسسي” في دورتها الثانية، فيما يتم في الاول من شهر أغسطس المقبل وحتى الخامس والعشرين من الشهر ذاته تقييم الترشيحات، مشيرة إلى أنه سيتم خلال الفترة من 7 إلى 20 سبتمبر المقبل تنفيذ الزيارات الميدانية لمطابقة مضامين التقارير الواردة في الترشيحات مع سير العمل على ارض الواقع، وذلك تمهيدا لاعلان الفائزين في جميع فئات الجائزة في شهر أكتوبر المقبل. وتضم الجائزة في دورتها الثانية التي تحمل شعار “الكل يجازف في سباق حياته، لكن أكبر مجازفة هي أن لا تجازف”، وهو شعار مستمد من أقوال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فئتين رئيسيتين تشملان فئة “قلادات التميز” وتتفرع عنها فئات المجال الإشرافي والإداري وتقديم الخدمة والوظائف المتخصصة، والموظفين الجدد والمتميزين في المجالات الفنية والتقنية والميدانية، وفئة التحدي والطموح الموجهة للموظفين من ذوي الاحتياجات الخاصة، وفئة الموظف المبدع من أصحاب الابداعات والافكار الخلاقة. وتشمل الفئة الرئيسية الثانية “التميز الإداري” فئات الإدارة المتميزة والتجربة المتميزة وفريق العمل ومكتب العمل المتميزين، إضافة إلى التجربة التقنية المتميزة.

المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©