الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
دراسة: 60 إلى 80% نسبة انتشار السمنة بين الخليجيين
دراسة: 60 إلى 80% نسبة انتشار السمنة بين الخليجيين
28 يونيو 2011 00:15
حذرت دراسة أعدها المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي من انتشار مرض السمنة بين الخليجيين، حيث ارتفعت نسبة الإصابة بها لتتراوح بين 60-80%، في الوقت الذي أكدت فيه إحصائية حديثة أن نسبة 12-24% من الفئة العمرية فوق 30 عاما مصابون بداء السكري. وجاء الإعلان عن الدراسة خلال الاجتماع السابع للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي الذي اختتم أعماله أمس، والذي عقد على مدى يومين، في فندق الشاطئ روتانا بأبوظبي، برئاسة ناصر خليفة البدور وكيل وزارة الصحة المساعد عضو المكتب، وبمشاركة ممثلي وزارات الصحة في دول المجلس. وناقش أعضاء المكتب إطلاق جائزة التميز الخليجي في مجال الإعلام الصحي في نسختها الثالثة، واعتمدوا شعارها، واستعرضوا ترتيبات عقد المؤتمر الخليجي الخامس للتوعية الصحية الذي يهدف إلى نشر ثقافة الوعي الصحي وتعزيز الصحة بين أفراد المجتمع. وقرر المكتب إطلاق الحملة الخليجية للتوعية بالأمراض غير المعدية من العاصمة القطرية «الدوحة»، في شهر أكتوبر المقبل، حيث وضعت اللجنة الخليجية للتوعية والإعلام الصحي بالتعاون مع الإدارات المعنية المختصة في وزارات الصحة بالدول الأعضاء، خطة تنفيذية لتفعيل هذه الحملة وعقدت اجتماعات لهذا الغرض، في دولة الكويت خلال شهر أبريل الماضي بحضور المسؤولين عنها. وتتضمن الحملة إلقاء الضوء على أمراض القلب والسكري وضغط الدم والسرطان والسمنة، والتي لا تنتشر بالعدوى إلا أنها تصيب الخليجيين بمعدلات مرتفعة. وكانت إحصاءات سابقة قد أظهرت أن عدد حالات الإصابة بأمراض السرطان في دول مجلس التعاون الخليجي يبلغ 71 ألفا و882 حالة، وفق التقرير التجميعي لمعدلات الإصابة بالمرض في دول التعاون، كما أن مرض هشاشة العظام يسهم سنويا في إصابة 1.5 مليون رجل وأمرأة خليجية بكسور في العظام. ووافق المكتب على عقد ندوة خليجية لتعزيز الصحة تحت شعار «التوجه الصحي للحياة أسلوب حياة» لمدة يوم واحد في العاصمة السعودية «الرياض»، خلال شهر أبريل من العام المقبل بالتعاون مع وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية. وقرر المشاركون في الاجتماع تأجيل عقد المؤتمر الخليجي الخامس للتوعية الصحية المقرر في سلطنة عمان، إلى نهاية شهر مارس 2013م على أن تقوم الدولة المضيفة بموافاة المكتب التنفيذي بالإعلان الأول عن هذا المؤتمر خلال الربع الأول من عام 2012، متضمناً الشعار والمحاور والأهداف وآلية التواصل. ويهدف المؤتمر إلى كسب تأييد متخذي القرار ورفع وعي المسؤولين والعاملين في جميع القطاعات المعنية بمفهوم تعزيز الصحة، والتأكيد على أنها مسؤولية الجميع من أفراد ومجتمعات ومؤسسات حكومية وأهلية وخاصة.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©