الاتحاد

ثقافة

«الناشرين الإماراتيين» تبحث آفاق تطوير صناعة النشر في الدولة

علي بن حاتم

علي بن حاتم

الشارقة (الاتحاد)

عقد الناشرون الإماراتيون جلسات بيع وشراء الحقوق يومي 17 و18 أكتوبر مع 13 دار نشر ماليزية، بالإضافة إلى 5 ناشرين من أميركا اللاتينية، وذلك ضمن المشاركة في الدورة الـ 71 من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب، وركزت اللقاءات على أهمية التعاون والعمل المشترك في المستقبل بين الناشرين، من خلال الاستفادة من خبراتهم النوعية في مختلف قطاعات النشر، ومناقشة السبل الكفيلة بتطوير وتعزيز حماية حقوق النشر، والبحث عن الإمكانيات والفرص لدى الناشر الإماراتي، من أجل تطوير أنشطته على الصعد كافة، وتوسيع شبكة توزيعه.
وأكد علي بن حاتم، رئيس جمعية الناشرين الإماراتيين، على أهمية المشاركة في معرض فرانكفورت، ومساهمتها في الانتقال بالعلاقات مع المؤسسات العالمية ذات الصلة بالنشر، إلى مزيد من المهنية والاختصاص، عبر إطلاق مشاريع مشتركة قادرة على إيصال الثقافة الإماراتية والعربية عموماً إلى مختلف حضارات العالم، ورفد ثقافة النشر بأحدث المعارف والإبداعات.
وأشار ابن حاتم، إلى أن الجمعية تواصل دعمها لأعضائها، من خلال عقد لقاءات متخصصة مع نظرائهم في المعارض الدولية والعربية، والعمل على ترويج منشوراتهم وتنمية مهاراتهم وقدراتهم وإغناء تجاربهم في صناعة النشر.
وشارك عدد من ممثلي جمعية الناشرين الإماراتيين في اجتماعات عقدت من قبل الاتحاد الدولي للناشرين، بالإضافة إلى عقد الجمعية لاجتماعات مع ممثلين عن مجموعة نيلسن (Nielsen Group) المتخصصة في أبحاث ودراسات سوق النشر والكتاب، التي التقت معهم في معارض سابقة، وفي ورش عمل بمقر مدينة الشارقة للنشر في يونيو الماضي، حيث تم التباحث في إمكانية إعداد دراسات واسعة النطاق، حول صناعة النشر في دولة الإمارات وتقنيات جمع البيانات.
وخلال اجتماع مع فريق (publishing perspective) مجلة النشر العالمية، استعرضت الجمعية إنجازاتها ومشاركاتها المقبلة في عدد من معارض الكتب والمؤتمرات والفعاليات الدولية المتخصصة في صناعة النشر، ومجالات التعاون مع المجلة في تبادل ونشر الأخبار والإعلانات.
والتقى ممثلو الجمعية مع وفد من شركة (OverDrive)، التي تعدّ من أبرز الموزعين المتخصصين في الكتب الإلكترونية والكتب الصوتية والموسيقى والفيديو في الولايات المتحدة الأميركية، لمناقشة العديد من القضايا حول النشر الرقمي وإمكانية عقد ورشة عمل للناشرين الإماراتيين في هذا المجال.
وضمت قائمة الناشرين الإماراتيين المشاركين في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب مع الجناح المشترك للجمعية كلاً من: «مجموعة كلمات»، و«دار ثقافة للنشر والتوزيع»، و«دار الفلك للنشر والترجمة»، و«دار التخيل للنشر»، و«دار الربيع للنشر»، و«دار ليبرتي للنشر».

اقرأ أيضا

نورة الكعبي: الثقافة والفنون تعزز التعايش السلمي