الاتحاد

الرياضي

«عميد جديد» في ليلة نيجريدو

النصر أسقط الوحدة بثلاثية في أبوظبي (تصوير عمران شاهد)

النصر أسقط الوحدة بثلاثية في أبوظبي (تصوير عمران شاهد)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

قلب النصر الطاولة على مضيفه الوحدة، أمس، عندما حول تأخره بهدف إلى الفوز بثلاثية مستحقة، يدين بالفضل فيها إلى مهاجمه الإسباني ألفاردو نيجريدو، الذي سجل ثنائية برأسه، قبل أن يضيف البديل حبيب الفردان هدف العميد الثالث، الذي أكد به فوزه الأول في دوري الخليج العربي، ليقفز إلى النقطة الرابعة في رصيده تاركاً العنابي خلفه بـ3 نقاط.
وتعد ثنائية نيجريدو هي الثانية له في مرمى الوحدة الذي زاره في ذهاب الدور الأول الموسم الماضي مرتين، بينما يعد هذا الفوز هو الثاني على التوالي للعميد وعلى ملعب «العنابي» بالذات، ليكسر بذلك عقدة استمرت طويلاً ويصل إلى الانتصار الخامس له في مواجهات الفريقين خلال عصر الاحتراف مقابل 13 فوزاً للمضيف.
ورغم الأهداف الأربعة إلا أن المباراة جاءت رتيبة في معظم فتراتها ووضح خلالها الضياع الفني وبشكل خاص على صاحب الأرض الذي وإن ظهر متماسكا في الشوط الأول الذي أنهاه متقدما بهدف، إلا أنه وقع في سلبيات عديدة في شوط المدربين الذي تفوق فيه بجدارة الكرواتي كرونسلاف في أول مباراة له مع «العميد».
وبكر الوحدة بالهدف الأول من ركلة جزاء ارتكبها محمد عايض مع تيجالي وسجل منها كارليتوس هدف الوحدة الوحيد، الذي انتهى عليه الشوط، في الدقيقة 37، لكن «العميد» نجح في العودة في أول دقيقة في الشوط الثاني بعرضية من براندلي حولها نيجريدو في المرمى هدفاً رائعاً، ثم عاد الثنائي وكرر السيناريو نفسه لينتج الهدف الثاني في الدقيقة 75، ثم أطلق البديل حبيب الفردان رصاصة الرحمة عندما أضاف الهدف الثالث في الدقيقة قبل الأخيرة من نهاية الوقت الأصلي مستثمراً هجمة مرتدة سريعة، ليحسم اللقاء ويتنفس النصر الصعداء ويزيد معاناة مترو العاصمة الذي ما زال يبحث عن السعادة المفقودة.

اقرأ أيضا

22 لاعباً في قائمة منتخب الناشئين