الاتحاد

الاقتصادي

غرفة دبي توقع اتفاقية تعاون مع غرفة مدريد

حمد بوعميم وسالفادور سانتوس كامبانو خلال توقيع اتفاقية التعاون

حمد بوعميم وسالفادور سانتوس كامبانو خلال توقيع اتفاقية التعاون

وقعت غرفة تجارة وصناعة دبي أمس اتفاقية تعاون مشترك مع غرفة تجارة وصناعة مدريد الإسبانية بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين أعضاء الغرفتين، وتشجيع رجال الأعمال في كلا البلدين على إقامة المشاريع المشتركة، وتبادل الوفود والمعلومات·
وذكرت غرفة دبي في بيان أن توقيع الاتفاقية جاء على هامش زيارة الوفد التجاري الإسباني إلى الغرفة برئاسة سالفادور سانتوس كامبانو رئيس غرفة تجارة وصناعة مدريد·
وقع اتفاقية التعاون من جانب الغرفة حمد بوعميم مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، ومن الجانب الإسباني سالفادور سانتوس كامبانو رئيس غرفة تجارة وصناعة مدريد، وذلك بحضور عدد من مدراء الإدارات في الغرفة ومانويل فالي القنصل الاقتصادي والتجاري في السفارة الإسبانية في دبي·
ونصت اتفاقية التعاون الموقعة بين الغرفتين على تفعيل التعاون الاقتصادي والترويج التجاري بينهما، وفتح قنوات اتصال جديدة بين أعضاء الغرفتين ورجال الأعمال من كلا البلدين في سبيل تحقيق شراكة اقتصادية فعلية، وكذلك تبادل المعلومات حول الأسواق التجارية والتشريعات المتعلقة بالتجارة والاستثمار في كلا البلدين·
وتهدف الاتفاقية الى التعاون والتنسيق على حل الخلافات التي يمكن أن تنشأ بين أعضاء الغرفتين من خلال الوساطة، والمصالحة، والتحكيم وفقاً للقوانين الدولية، فضلاً عن تشجيع تبادل زيارات الوفود الرسمية والبعثات التجارية وتعزيز التبادلات التجارية الثنائية وحث رجال الأعمال على الدخول في مشاريع مشتركة في مختلف القطاعات الاقتصادية·
وأشار بوعميم إلى أن إجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية بين دبي وإسبانيا بلغ عام 2006 نحو 3,2 مليار درهم (600,9 مليون يورو)، لافتا إلى أهمية التعاون بين الغرفة ومجلس العمل الإسباني الذي يعمل تحت مظلتها·
وأكد أن التنسيق بين الغرفة والمجلس ومكتب التمثيل الاقتصادي والتجاري في السفارة الإسبانية في الدولة، ومركز تجارة فالنسيا، والمكتب التجاري لإقليم كاتالونيا في دبي، سيسهم إلى حد كبير في استقطاب المزيد من الشركات التجارية الإسبانية إلى دبي والتي بلغ عددها نحو 40 شركة مسجلة جميعها لدى غرفة دبي·
وأكد أن توقيع اتفاقية التعاون بين الغرفتين سوف يسهم إلى حد بعيد في توثيق علاقات التبادل التجاري بين مجتمعي الأعمال في كل من مدريد ودبي، مستفيدين من اتفاقية منع الازدواج الضريبي التي كانت دولة الإمارات قد وقعتها مع إسبانيا عام ·2006
وأضاف أن هناك خطة لإرسال وفد من رجال الأعمال إلى إسبانيا خلال العام الجاري أو العام القادم لإطلاع مجتمع الأعمال الإسباني على الفرص الاستثمارية المتوفرة في دبي ودولة الإمارات عموماً في إطار تعميق العلاقات الاقتصادية بين البلدين·
واقترح بوعميم فتح خطوط طيران ورحلات جوية مباشرة بين دولة الإمارات وكافة المدن الإسبانية مما يساهم في تعميق التواصل بين مجتمعي الأعمال في كلا البلدين·
وأوضح أن دبي تعد بوابة هامة لتوسعات التجارة الإسبانية في منطقة الشرق الأوسط، في الوقت الذي تعد فيه مدريد بوابة تجارية هامة لأصحاب الأعمال في دبي في انطلاقهم إلى أسواق أميركا الجنوبية·
من جانبه قال سالفادور سانتوس كامبانو رئيس غرفة تجارة وصناعة مدريد ''إن توقيع مذكرة التفاهم مع غرفة دبي سوف يسهم في تعزيز العلاقات الثنائية وتعريف مجتمع الأعمال الإسباني على العديد من القطاعات الاقتصادية الحيوية في دبي التي تتمتع ببيئة استثمارية ملائمة، حيث ستكون تلك الاتفاقية محركاً باعثاً على مزيد من العمل والتنسيق الفعال بين غرفتينا ومكتب التمثيل التجاري الإسباني في دبي لما فيه من مصلحة في زيادة حركة المبادلات التجارية بين البلدين والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتوفرة أمام رجال الأعمال''·
وأشار إلى أن ملك إسبانيا يخطط لزيارة دبي قريبا على رأس وفد رسمي اقتصادي رفيع المستوى بهدف تعزيز العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية بين البلدين وفتح المجال أمام حوار مباشر بين رجال الأعمال والاقتصاد الإسبان ونظرائهم في دبي والإمارات عامة بغية بحث سبل التعاون الثنائي المشترك وإمكانية إقامة المشاريع المشتركة في كلا البلدين، ولدى مجتمع الأعمال الإسباني اهتمام كبير بالاطلاع على تجربة دبي الاقتصادية المتطورة·
وقال ''إن العديد من الإسبان لديهم الرغبة في زيارة دبي، ولكن عدم توفر رحلات طيران مباشرة بين المدينتين يقف عائقاً أمامهم· وتتمتع إسبانيا بوجود الكثير من المنازل الأثرية التي يمكن أن تتحول إلى فنادق، مما يثير اهتمام بعض الشركات الإماراتية مثل شركة جميرا إنترناشيونال''·
وأضاف: قامت إحدى الشركات الإسبانية بالاستثمار في قطاع الضيافة المحلية من خلال أحد الفنادق في إمارة الفجيرة ونخطط للمزيد، كما تعتزم عشر شركات إسبانية تعمل في مجال إدارة الفنادق زيارة دبي في 18 فبراير الجاري·

اقرأ أيضا

أحمد بن سعيد: سعادة المسافرين على رأس أولوياتنا