السبت 28 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
«جمارك الشارقة»: ميناء خورفكان يتبوأ مركزاً عالمياً متقدماً
«جمارك الشارقة»: ميناء خورفكان يتبوأ مركزاً عالمياً متقدماً
27 يونيو 2011 21:37
تفقد المهندس راشد الليم مدير عام دائرة الموانئ البحرية والجمارك بالشارقة، ميناء خورفكان، واطلع على سير العمل في المنفذ البحري الذي يقع في المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة والمطل على خليج عمان. وأشاد المهندس راشد الليم مدير عام دائرة الموانئ البحرية والجمارك بالشارقة بالدور الحيوي والمهم لميناء خورفكان، الذي أصبح يتبوأ مركزاً عالمياً مرموقاً بين الموانئ العالمية بفضل النظرة الثاقبة. كما أشاد بالدعم الكبير الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وبإشراف مباشر من الشيخ خالد بن عبدالله بن سلطان القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك بحكومة الشارقة. وأثنى مدير عام دائرة الموانئ البحرية والجمارك بالشارقة على الجهود التي تبذلها الكوادر العاملة بالميناء من المستويات الإدارية كافة، والتي كان لها الأثر الفعال في التواصل الإيجابي مع عملاء الدائرة وتسهيل إجراءاتهم ومعاملاتهم في وقت قياسي. وتفقد ساحة الحاويات بالميناء التي تديرها شركة غلفتينر نيابة عن سلطة موانئ الشارقة، مشيداً بدور الشركة الرائد والقائمين عليها في استقطاب أهم خطوط الشحن العالمية لميناء خورفكان، مما ساهم في تبوؤ الميناء مكانة دولية عالمية. كما اطلع على خطة المرحلتين الثالثة والرابعة لتوسعة الميناء، واستمع إلى شرح من محمد كريم المدير الإداري للميناء عن خطط توسعة ميناء خورفكان ليصبح مهيئاً لاستقبال أحدث وأضخم سفن الحاويات العملاقة من الأجيال القادمة. وشاهد مدير عام موانئ وجمارك الشارقة عرضاً لجهاز فحص الحاويات بالأشعة السينية، والذي حرصت دائرة الموانئ البحرية والجمارك على توفيره بمنافذها. ويعد الجهاز من ضمن أحدث الأجهزة المتخصصة في مجال فحص الحاويات ومواكبة التطور والنمو الذي يشهده الميناء وتوفير الوقت والجهد على عملاء الدائرة. ونوه مدير عام دائرة الموانئ البحرية والجمارك بجهود موظفي جمارك وميناء خورفكان، وحرصهم على عكس الصورة الحضارية لدى عملاء الدائرة من الجنسيات كافة، مشيراً إلى الدور الحيوي والمهم للجمارك في التواصل والتنسيق مع الأجهزة الأمنية للحفاظ على منع دخول المواد الضارة بصحة الإنسان إلى الدولة. ودعا العاملين بالميناء إلى ضرورة الارتقاء بالذات وتنمية جوانبهم المعرفية والمهارية من خلال الاطلاع على كل ما هو حديث ومفيد والاستفادة من التجارب الناجحة والمتميزة عالمياً، وبذل المزيد من الجهد خلال الفترة القادمة، نظراً للتنافسية العالية التي تشهدها المنطقة والعالم في هذا القطاع الاقتصادي. من جانبه، أشاد عبد الله محمود الحمادي مدير مركز جمارك خورفكان بالإنابة، بجهود ودعم الشيخ خالد بن عبد الله بن سلطان القاسمي رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والتي كان لها بالغ الأثر في تحقيق معدلات نمو قياسية على صعيد العمل، معرباً عن الشكر والتقدير للمهندس راشد الليم على متابعته الدائمة لسير العمل وحرصه على الارتقاء بالأداء.
المصدر: الشارقة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©