الاتحاد

الملحق الرياضي

7 دول أوروبية جهزت الأندية لـ "المعركة الكبرى"

ألمانيا الأكثر رواجاً باستقبال 5 فرق "جرافيك الاتحاد"

ألمانيا الأكثر رواجاً باستقبال 5 فرق "جرافيك الاتحاد"

علي الزعابي (أبوظبي)

اختلفت وجهات أندية دورينا في تحضيرات الموسم الجديد، حيث تركزت تلك التحضيرات في القارة الأوروبية وفق رؤية المدير الفني والشروط والطلبات التي وضعها، سواء من حيث البلدان أو هوية ومستوى الفرق التي يلاقيها، بالإضافة إلى بعض المتطلبات التي يحتاجها الفريق من أجل التحضير له على مستوى الطقس والمنطقة الجغرافية، حيث عمل بعض المدربين على اختيار مناطق ريفية من أجل الحصول على مناخ معتدل مشابه لمناخ الدولة في الربيع والشتاء، فضلاً عن توفير الهدوء الذي يساعده في تحقيق أهدافه خصوصاً الانسجام بين اللاعبين، بالإضافة إلى اختيار دقيق لهوية الفرق التي يواجهها والتدرج بالمستوى حتى يتم تجهيز اللاعبين بصورة مثالية تمنحهم القدرة على خوض موسم طويل وشاق، كل مدير فني حسب رؤيته وأهدافه، بالإضافة لحساب المشاركات الخارجية التي تنتظره، خصوصاً في ظل مشاركة بعض الأندية في البطولة العربية التي بدأت في أغسطس الحالي، بالإضافة إلى مشاركة العين والوحدة في مباراة السوبر في مصر قبل بداية الموسم بأسبوع.
وتوزعت أنديتنا خلال المعسكرات على 7 دول مختلفة، إلا أن ألمانيا كانت الوجهة الأكثر رواجاً بين الأندية، إذ حطت 5 أندية في ألمانيا هي الشارقة والظفرة والفجيرة ودبا الفجيرة والوصل، والأخير كان معسكره الخارجي منقسماً بين ألمانيا وإسبانيا، واستقبلت هولندا 3 أندية أخرى هي الجزيرة وبني ياس والنصر، بينما ذهب ناديان إلى سلوفينيا هما اتحاد كلباء والعين، والذي بدوره قسم معسكره الخارجي إلى قسمين، حيث استأنف بعض المباريات في سلوفينيا وغادر إلى كرواتيا من أجل خوض مباراتي بطولة الأندية العربية للأندية الأبطال في كرواتيا أمام وفاق سطيف الجزائري، قبل أن يعود لسلوفينيا لاستكمال معسكره الإعدادي، وغادر نادي شباب أهلي إلى إسبانيا، بينما اختار عجمان معسكره الخارجي في المجر، وخاض الوحدة معسكره في النمسا، بينما كانت صربيا هي وجهة فريق الإمارات.
ومن خلال مواجهات أنديتنا في سبيل استعداداتها، خاضت الأندية 60 مباراة خلال المعسكرات الخارجية، حققت فيها الأندية 22 انتصاراً، وتعرضت لـ25 خسارة، بينما تعادلت في 13 مباراة، وبعد ختام المعسكرات الخارجية استكملت أنديتنا تحضيراتها داخل الدولة، بإقامة مواجهات داخلية فيما بينها استعداداً للموسم الجديد قبل بدايته، وكان الفجيرة وبني ياس أكثر الأندية خوضاً للمباريات في المعسكر الخارجي بـ6 مباريات، بينما خاضت الأندية الأخرى بمعدل 4 أو 5 مباريات، من خلال المعسكرات الخارجية، وواجهت أنديتنا خلال مبارياتها فرقاً من 19 دولة أوروبية وأفريقية وخليجية، وتحديداً من إسبانيا وألمانيا وقبرص وإيطاليا وسلوفينيا وكرواتيا وصربيا ومصر والجزائر وهولندا والكويت والسعودية والمجر وأستراليا وبلجيكا وكرواتيا واليونان، وكانت أكبر نتيجة حققتها أنديتنا هي فوز الإمارات بثمانية أهداف مقابل لا شيء على حساب رادينيسكي الصربي، بينما كانت الخسارة الأكبر من نصيب نادي الفجيرة بنتيجة 7-2 امام ريجنسببيرج الألماني، وعلى مستوى المواجهات الخليجية تقابلت أنديتنا مع الأندية الخليجية في 12 مباراة، حققت الفوز في مباراة وحيدة، والتعادل في مباراتين وتعرضت أنديتنا للخسارة في 9 مباريات، وواجهت الأندية 8 فرق سعودية وفريقاً كويتياً، بالإضافة إلى المنتخب الكويتي الأولمبي، بينما أقيمت بعض المباريات بين أنديتنا مع بعضها البعض، حيث واجه الفجيرة فريقي الظفرة والوصل في ألمانيا والتقى دبا الفجيرة مع دبا الحصن في نفس الدولة أيضاً.

اقرأ أيضا